السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الجنزورى : كنت أتخذ قرارتى دون استئذان الرئيس

قال د.كمال الجنزورى، رئيس وزراء مصر الأسبق، إن الفساد فى مصر أصبح سلوكا يوميا كالطعام والشراب، وأن إهمال قطاعات الإنتاج واتجاه الدولة للأنشطة الريعية هما السبب الرئيسى فى انهيار الاقتصاد الوطنى.

مشيراً، فى حواره لبرنامج “العاشرة مساء” الذى تقدمه الإعلامية البارزة منى الشاذلى على قناة دريم مساء أمس، الأحد، (ينشره اليوم السابع كاملاً فى وقت لاحق)، إلى أن حكومة نظيف اتجهت بقوة نحو أنشطة البورصة وبيع الأراضى لأنها تزيد الدخل، بينما يقل الإنتاج، فحدثت الكارثة والخسائر بالمليارات.

وعن أسباب إقالته من رئاسة الحكومة، قال الجنزورى: “كنت اتخذ قراراتى دون استئذان الرئيس بصفتى رئيس وزراء، وكان وزرائى يتخذون القرارات دون الرجوع إلىّ، فكنت أعمل كرئيس وزراء حقيقى وليس مجرد سكرتير رئاسة”.

وأضاف “الجنزورى” :”بعت الأراضى للمستثمرين بملاليم من أجل سرعة البناء عليها وإنجاز مشروعات التنمية، بينما باعتها حكومة نظيف بالملايين ومارست ما يشبه بعمليات القمار فى البورصة التى ابتعدت عن كونها نتاجا حقيقيا لحركة الأوراق المالية”، مطالبا بوضع ضوابط لهذه الأعمال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*