الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

خلف الله لمهد الدعوة: يقيناً المقاومة انتصرت

خلف الله : يقيناً المقاومة انتصرت

– الفساد يقتل أكثر من الحروب

– يجب جني ثمار معركة عزة قبل خطفها.

م / صبري خلف الله عضو مجلس الشعب و نائب الدائرة الأولى الإسماعيلية الذي كان علي مستوي الحدث قبل وأثناء وبعد معركة الفرقان بغزة كان لنا معه هذا الحوار

§ برأيك المقاومة في غزة انتصرت في معركة الفرقان؟

· يقيناً انتصرت المقاومة في غزة بثباتها وعدم استسلامها أو رفع الراية البيضاء بل طورت المقاومة من صواريخها فوصلت الي مدي أبعد مما كانت عليه قبل المعركة وأفشلت المقاومة جميع أهداف العدو الصهيوني واتجهت بقوة نحو فك الحصار والمقايضة بالأسير جلعاد شاليط وهو أكبر انتصار حربي وسياسي لحماس منذ نشأتها ويحق لها أن تفخر بالانتصارين معاً ( العسكري والسياسي ) وفي ذات الوقت لم تحقق اسرائيل أهدافها من العدوان.

§ هل كانت هناك مقدمات للعدوان؟

· مقدمات العدوان انتخابات الكيان الصهيوني الذي حاول مرشحوه كسب الأصوات علي حساب الدم الفلسطيني والرغبة ( اسرائيليا وإقليمياً ) ً في القضاء علي حماس.

§ ولكن سقط اكثر من 1300 شهيد والآف الجرحي؟

· نجحت اسرائيل في جرائم الحرب وانتهاك حقوق الإنسان. والفساد يقتل اكثر مما تقترفة الحرب علي سبيل المثال غرق مثل هذا العدد في عبارة السلام – وقطار الصعيد احرق فيه 4000 مواطن – وحوادث الطرق يموت فيها 63000 مواطن سنوياً – خلاف من يموتون نتيجة الأغذية الفاسدة والمسرطنة.

§ ما رأيك في غلق المعابر قبل واثناء العدوان؟

· غلق المعابر جريمة ومنع الإغاثة جريمة دولية.

§ هذه الجريمة شاركت فيها مصر؟

· مصر لم تقم بالدور المرجو من الشقيقة الكبري كزعيمة للأمة العربية وكان يمكن ان تقوم بالكثير.

§ ما دور الرئيس عباس في هذه المعركة؟

· الرئيس عباس شكل معضلة وأزمة سياسية حينما جعل من نفسه ومن الموالين له خصماً للمقاومة وللحكومة الشرعية ( حكومة حماس التي انتخبها الشعب الفلسطيني )

§ هل حماس امتداد للإخوان المسلمين في مصر؟

· حماس تربت فكرياً وعقائدياً وعبادياً وأخلاقياً وثقافياً علي منهج الإخوان المسلمين وكذلك كل التيارات الإسلامية في كثير من البلدان العربية مثل الجزائر وتونس والأردن واليمن وسوريا والعراق …… ولكن ليس هناك ارتباط تنظيمي فكل بلد تحكمه ظروفه حسب القانون والدستور والمناخ الذي يعيش فيه.

§ هل وافق مجلس الشعب علي موقف الحكومة المصرية؟

· مجلس الشعب اغلبيته تابعة للحزب الحاكم وسياسات الحزب معروفة لذلك كان المجلس بأغلبيته موافقاً ومؤيداً لموقف الحكومة لكن هناك اكثر من 100 نائب من المعارضة كانوا يستقلون الموقف المصري ويرونه ضئيلاً جداً بل متباطئاً عن سرعته المطلوبة لإغاثة هؤلاء المنكوبين خصوصاً ونحن مدينون لأهل غزة منذ سيطرة العدو عليها وهي تحت الإدارة المصرية سنة 1967م.

§ هل توحدت وجهات النظر تحت القبة بالنسبة للعدوان علي غزة؟

· بالطبع اختلفت وجهات النظر وشهدت القبة أعنف المناقشات وحاولت المنصة منع مناقشة هذا الموضوع بكل الوسائل ونواب المعارضة حولوا جميع الاستجوابات الخاصة بالتعليم الي استجوابات حول ما يحدث في غزة نظراً لأهمية موضوع غزة وتم تأجيل الاستجوابات الخاصة بفساد المنظومة التعليمية في مصر ومما يذكر انفعال النائب اشرف بدر الدين نائب المنوفيه واعتراضه علي حديث نائب الوطني نشأت القصاص الذي أتهم فيه المعارضة بالعمالة للقوي الأجنبية وهو ما لم تتهم به المعارضة الموقف المصرى. الذي كان ضعيفاً وممالئلاً في بعض المواقف للصهاينه.

§ ما أهم الفعاليات التي قمتم به كنواب؟

· تم عقد مؤتمرات إعلامية أمام المجلس وقدمنا أكثر من 100 بيان عاجل وشارك النواب في المظاهرات والمؤتمرات التي تمت في الشوارع وفي النقابات المهنية وفي لجان التنسيق بين الأحزاب ولم يمر يوم دون وجود رهط من نواب الإخوان والمعارضة بمعبر رفح. وحمل النواب علي أكتافهم وفي سيارتهم المواد الإغاثية لإخوانهم في فلسطين.كما تبرع نواب الإخوان ومؤيدوهم من جيوبهم كل ساعه وكل يوم قبل واثناء وبعد الحرب وقاموا بحمله إعلاميه في الفضائيات والصحف والمجلات لتوعية الأمة بالقضية الفلسطينية وتوضيح المؤامرة التي تحاك ضد المقاومة وأكدوا علي أهمية صد الهجمة الصهيونية وهو الذي يتوافق مع الأمن القومي المصري والعربي والإسلامي.

§ هل التقيتم كنواب بوفود الفصائل المقاومة الفلسطينية؟

· لم يحدث هذا الإلتقاء مراعاةً لمشاعر القيادة المصرية وأعضاء الوفود يتفهمون الموقف ويعلمون الحساسية التي تكنها الإدارة المصرية للعلاقة بين المقاومة والإخوان في مصر.

§ هل ما قامت به الجماهير يعتبر كافياً؟

· ما قامت به الجماهير هام وأساسي ولكن المطلوب أضعاف ما قامت به غير ان التقصير الحقيقي كان من الأنظمة التي تراجع دورها وبان عوارها وكان لتشرذمها الأثر السلبي علي المقاومة وأعطي الفرصة للكيان الصهيوني لتحقيق أهدافه لكن المقاومة تحملت العبء علي أكتافها وصمدت بشكل اسطوري.

§ هل حاولتم دخول غزة اثناء الحرب؟

· تمت عدة محاولات وصرح النظام للبعض وتراجع بعد ذلك .

§ ما الذي شاهدته اثناء تواجدك علي المعبر؟

· بالإضافة للجرائم الصهيونية والإعتداءات علي الحدود شاهدت ما تقر به أعين كل المسلمين والعرب من النخوة والشهامة والنجدة التي قامت بها الشعوب في وقت تراجعت الأنظمة عن دورها.

§ ما تعليلقك علي تصريحات الأنظمة اثناء الحرب؟

· تصريحات مخجلة ( إلا ما رحم ربي ) وانشغلت الأنظمة الرسمية بالمعارك الجانبية فيما بينها .

§ هل تعتبر المعركة انتهت؟

· المعركة بدأت ولم تنته وقد تتكرر الهجمات خصوصأ بعداختيار الصهاينه لليمين المتطرف في الإنتخابات الأخيرة. وبقي أهم شيئ وهوجني ثمار المعركة قبل خطفه ويجب ألآ تحقق اسرائيل بالمفاوضات ما لم تحققه بالحرب.

§ كلمة للمقاومة في غزة

· نضر الله و جوهكم وثبت أقدامكم ونصركم علي عدوكم وأعزكم وآواكم ورفعكم الله كما بيضتم وجوهنا وقويتم من عجزنا ودافعتم عن كرامة الأمة كلها وعن شرف العروبة والإسلام.