الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

طرد المؤقتين بشركة يوتن واحتجاج بعين غصين

تعرض اليوم العاملون المؤقتون بشركة يوتن للبويات -وهى شركة سويسرية مصرية – للطرد بسبب الاعتصامات التى قاموا بها مطلع الأسبوع الماضى وكان جميع العاملين اعتصموا بمقر الشركة بالمنطقة الصناعية بالإسماعيلية مطالبين بتحسين الأجور والإجازات وتثبيت المؤقتين ووعدتهم إدارة الشركة بالنظر فى مطالبهم وكان الرد اليوم بطرد المؤقتين الذين استنجدوا بالمسؤل العسكرى فى المنطقة الذى طالب إدارة الشركة بصرف راتب شهر للمؤقتين قبل تسريحهم الأمر الذى أغضب جميع العاملين والموقف مهيأ للتصعيد ومن ناحية أخرى تظاهر اليوم مواطنو قرية عين غصين بالإسماعيلية أمام مقر المجلس القروى مطالبين بمحاسبة رموز الفساد فى المجلس ومنهم رئيسة المجلس المتواطئة مع محمد موسى ومحمود الصورى وحسين أبو طريح الذين تورطوا فى الفساد والرشاوى طوال السنوات الماضية وتدخل لواء وعميد بالقوات المسلحة وقالا للأهالى ربما هذه التظاهرة تصفية حسابات شخصية فأكد الأهالى على أن هذا مطلب شعبى وأحضروا ممثلين عن 10 عائلات مختلفة من المنطقة لتأكيد فساد موظفى المجلس فوعد رجال القوات المسلحة بالتحقيق مع المفسدبن وفى نفس السياق اعتصم اليوم العاملون بشركة نقل وتوزيع كهرباء القناة بالإسماعيلية أمام مبنى منطقة الكهرباء مطالبين بمساواتهم بزملائهم العاملين فى الشركة بفرع القاهرة وزيادة الحوافز وصرف بدل انتقال حيث إنهم يعملون فى أماكن نائية وفى الجبال ويجدون صعوبة فى الوصول لأماكن العمل ورفعوا لافتات ( المساواة المساواة- العدل العدل ) وهتفوا ( واحد اثنين رئيس الشركة فين – واحد اثنين قائد الجيش فين ) فقابلهم عميد بالقوات المسلحة بصحبة رئيس منطقة الكهرباء بالإسماعيلية وتعرفوا على مطالبهم ووعدوهم برفعها للحاكم العسكرى ومطالبة وزير الكهرباء بالنظر فىيها قال عبد الرحيم على – أحد العاملين – نريد حقنا مثل زملائنا حيث يأخذون حوافز 160% ونحن نأخذ 80% نحن نريد المساواة والعدل وأضاف صابر محمد – أحد العاملين – :نحن نريد بدل سكن وبدل انتقال حيث نعمل فى الجبال وأماكن مقطوعة والمديرون تحت أرجلهم سيارات الشركة تخدمهم و تشترى لهم الخضار لبيوتهم ونحن لا نجد سيارة توصلنا عملنا

                                                                                                                                  الإسماعيلية – خليل إبراهيم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*