الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

محاكمة شعبية لمحافظ الإسماعيلية الجمعة القادمة ورموز الوطنى يركبون الموجة

دعت القوى الوطنية بمحافظة الإسماعيلية إلى محاكمة شعبية للواء عبد الجليل الفخرانى – محافظ الإسماعيلية – نظرا لملفات الفساد التى تورط فيها خلال فترة شغله منصبه كمحافظ ودشن الشباب الاسمعلاوى صفحة على الفيس بوك  لدعوة الجماهير لحضور المحاكمة فى ميدان الممر عقب صلاة الجمعة القادم  يشارك فى المحاكمة قانونيون وشعبيون بالمحافظة قالت د. سعاد حمودة –منسق المحاكمة –سنستقبل المظالم العامة والخاصة  من المواطنين ونقدمها لهيئة المحكمة الشعبية وستكون الجلسة علنية امام الناس وأضافت حمودة : ستتم المحاكمة على جلستين أو ثلاث وكانت نقابة المحامين قدمت بلاغا للنائب العام فيه عشرات الاتهامات للفخرانى منها تعيين عشرات المستشارين له لاستنزاف موارد المحافظة وإظلام مدن وقرى المحافظة ما أدى إلى انتشار السرقة والبلطجة وبيع أراضى المحافظة لمستثمرين ورجال أعمال بأبخس الأثمان و محاربة المواطنين فى أرزاقهم والمشاركة فى تزوير الانتخابات كما دعا فى وقت سابق م. صبرى خلف الله – مسؤل المكتب الإدارى لإخوان الإسماعيلية – إلى إسقاط عبد الجليل الفخرانى و طالبت التظاهرات التى قام بها شعب الإسماعيلية بالحفاظ على مطالب الثورة وإسقاط الفخرانى

رموز الوطنى يركبون الموجةوفى الموضوع نفسه يحاول رموز الوطنى بمحافظة الإسماعيلية  ركوب موجة الثورة  و  يتحدثون الآن باسمها بعد ما حاربوها  منذ اليوم الأول لاندلاعها من رموز الوطنى وأعضاء لجنة السياسات التابعة لجمال مبارك د. محمد الزغبى – رئيس جامعة قناة السويس- الذى كان مستميتا فى الدفاع عن الرئيس المخلوع حسنى مبارك وفتح الجامعة مسرحا للدعاية له الآن يتنصل من الحزب الوطنى حيث صرح الزغبى  بأنه كان من التيار المعارض داخل الحزب ولم ينتسب إليه أكثر من 18 شهرا وأنه تقدم  باستقالة شفوية من الحزب الوطنى ثانى يوم موقعة الجمل ثم أعقبها باستقالة مكتوبة وفى حديثه عن الثورة صرح الزغبى  بأنه كان يتوقعها منذ فترة وتهدئة لموجة الغاضبين داخل الجامعة أعلن الزغبى  تخصيص مساحة 1000 م بجوار كلية العلوم بالجامعة لإقامة ميدان  لشهداء ثورة 25 يناير وقررإقامة سرادق عزاء رمزى يشارك فيه الطلاب لتقبل العزاء فى شهداء الثورة كما قرر تكريم أسر شهداء الإسماعيلية ومنحهم درع الجامعة وعلى صعيد النشاط الطلابى استقبل الزغبى الطلاب الذين كانوا يحاربون ويفصلون من الجامعة بإعاز من أمن الدولة ووعدهم بالحرية فى ممارسة الأنشطة الطلابيةواستنكرت منى محمد – مواطنة إسمعلاوية – تبنى الزغبى للثورة وقالت : هل أرض الجامعة من ممتلكاته الخاصة حتى يتصرف فيها كيفما شاء وأضافت : الشهداء ليسوا فى حاجة لميدان خلف أسوار الجامعة  واقترحت تسمية أحد المدرجات داخل الجامعة باسم شهداء الثورة والاستفادة من المساحة داخل الجامعة لعمل معمل أو مدرج يستفيد منه الطلاب وتعجب إبراهيم إسماعيل –موظف بالجامعة – من موقف د . الزغبى   وقال :  الآن وبقدرة قادر وافق على هذا وكان قبل ذلك يحارب التيار الإسلامى داخل الجامعة وأضاف إسماعيل : لاينبغى أن يتحدث الزغبى باسم الثورة لأنه ليس من أبنائها وفى نفس السياق دشن شباب الإسماعيلية صفحة على الفيس بوك  بعنوان فساد الزغبى انتقدوا فيها تصرفات د. الزغبى داخل جامعة قناة السويس

                               الإسماعيلية – خليل إبراهيم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*