الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

زلزال عنيف يضرب اليابان وتسونامي يجتاح سواحلها

ضرب زلزال عنيف بقوة 8.9  درجات على مقياس ريختر شمال شرق اليابان، وأدى إلى سقوط 22 قتيلاً وعشرات الجرحى على الأقل، فيما ضربت موجات تسونامي مناطق واسعة من محافظات إيواتي ومياغي وفوكوياما.

 

ونقلت وكالة الأنباء اليابانية “كيودو” عن حاكم محافظة إيباراكي أن شخصًا قُتل في مدينة تاكاهاجي، فيما قالت شرطة محافظة مياجي اليابانية إن عشرات الأشخاص أصيبوا على الأقل بجروح من جرَّاء الزلزال.

 

ونقل مراسل قناة (الجزيرة) الفضائية أن الزلزال الذي ضرب شمال شرق اليابان هو الأعنف منذ 140 عامًا عندما أدَّى زلزال إلى تدمير اليابان بشكل كامل.

 

وفي العاصمة طوكيو أسفر الزلزال عن سقوط جرحى، واندلعت نيران في العديد من المباني؛ نتيجة تسرُّب للغاز، وتمَّ فقد 8 أشخاص في ولاية فوكوياما.

 

وذكر مركز الرصد الجيولوجي الأمريكي أن الزلزال بلغت قوته 8.9 درجات ووقع على عمق 24.4 كيلو مترًا وعلى بُعد 130 كيلو مترًا شرق سينداي في هونشو اليابانية و376 كيلو مترًا شمال شرق طوكيو، وتبعته 7 هزَّات ارتدادية عنيفة أيضًا تراوحت قوتها بين 6.4 و7.1 درجات على مقياس ريختر.

 

وتشكَّلت أمواج تسونامي على السواحل اليابانية على المحيط الهادئ، وبلغ ارتفاعها الأقصى 10 أمتار، وذلك في ميناء مدينة سينداي، وصرَّح الصليب الأحمر الدولي لوكالة (رويترز) بأن الأمواج تفوق بعض جزر المحيط الهادئ ارتفاعًا؛ ما يهدِّد باختفائها عن الخريطة.

 

واجتاحت أمواج تسونامي مناطق واسعة من محافظات إيواتي ومياغي وفوكوياما وجرفت سيارات وغمرت منازل، وأعلنت السلطات في مدينة سينداي أن مطار المدينة الدولي أيضًا غمرته المياه بالكامل.

 

وأغلق مفاعلان نوويان أوتوماتيكيًّا في ولايتي فوكوميا ومياغي على المحيط الهادئ على إثر وقوع الزلزال.

 

ودعا رئيس الوزراء الياباني ناوتو كان الشعب الياباني إلى التصرف بهدوء بعد الزلزال، وتعهَّد ببذل جميع الجهود من أجل تقليص الأضرار الناتجة منه، وأرسلت الحكومة عناصر من قوات الدفاع اليابانية إلى المناطق المنكوبة، فيما أرسلت الشرطة 900 عنصر.

 

وأغلقت مصانع السيارات والأجهزة الإلكترونية ومصافي النفط أبوابها في أنحاء كثيرة من اليابان، يوم الجمعة، بعد أن هزَّ زلزال قوي البلاد، وأثار موجات مدّ عاتية (تسونامي)؛ ليسد الطرق، ويقطع الطاقة الكهربية عن ملايين المنازل والشركات.

 

وأُغلق العديد من المطارات، ومن بينها مطار ناريتا في طوكيو، وتوقفت خدمات السكك الحديدية وأُغلقت كل موانئ البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*