الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

المرشد العام يطالب المصريين بحراسة الثورة

طالب فضيلة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين د. محمد بديع جموع الشعب المصري باليقظة والحفاظ على مكتسبات الثورة ممن يريدون سرقتها، من خلاتل احتفالية الإخوان المسلمين بقاعة المؤتمرات في الأزهر الشريف؛ احتفالاً بتحرر مصر، وتحرير م. خيرت الشاطر نائب المرشد العام للإخوان المسلمين وحسن مالك رجل الأعمال.

وقال فضيلة المرشد : “احموا بلادكم بأرواحكم كما حميتموها بأجسادكم، واحموا دماء الشهداء الذين لا نحصيهم عددًا؛ حتى ننهض بمصر، ونرفع من شأنها، ونردَّ الجميل لها”.

وأكد فضيلته- في كلمته في بداية احتفال الإخوان بالثورة، مساء اليوم- أن الظلم الذي لقيه الإخوان على مدار عدة عقود ماضية لم ينَل منهم مثقال ذرة، وسيظلون يقدمون أرواحهم فداءً لمصر وتاريخها، وحفاظًا على الثورة المباركة التي يطمع في سرقتها الكثيرون.

 

ودعا شباب الثورة إلى الحرص على حماية حريتهم وكرامتهم؛ التي دفع فيها إخوانهم وأخواتهم الشهداء دماءهم الذكية, وألا يسلبها أحدٌ- كائنًا من كان- منهم؛ حيث إن شعب مصر صهر في بوتقة التحرير، بجميع فئات الشعب المصري وأطيافه، مسلميه ومسيحيِّيه، وشبابه وشيوخه، ونسائه ورجاله.

 

وأكد أن ميدان التحرير قدم نموذجًا ناجحًا في تكاتف الشعب المصري وتوحده؛ حيث كان الشعب كله كتلةً واحدةً، لا يمكن التفريق بين مسلم ومسيحي, وضربوا أروع الأمثلة في حب الوطن والدفاع عنه؛ حيث كان الشباب يحمون الفتيات ولم تحدث حادثة تحرش واحدة.

 

وقال فضيلته إن كل مصري ومصرية يعتزون بمصريتهم في الداخل والخارج، والإخوان في القلب من الشعب المصري, مؤكدًا أنه لن يستطيع أحد أن يقزِّم دور مصر ومكانتها؛ فهي تمرض ولا تموت, وسوف تنهض البلاد بمسلميها ومسيحييها يدًا بيد.

 

وأوضح أن الإخوان في القلب من الشعب المصري؛ الذين افتدوا بأرواحهم فلسطين الحبيبة وفي القنال ضحَّى كل شباب مصر ضد الاحتلال الإنجليزي, وسيظل الإخوان المسلمون لا يسألون إلا رضا الله تعالى وجنته.

 

وحيَّا فضيلته كلاًّ من م. خيرت الشاطر وحسن مالك وأسرتيهما، داعيًا الله تعالى أن يفرج عن بقية إخواننا المعتقلين وأن يفك أسرهم، خاصةً د. أسامة سليمان.

مصر كلها تحتفل اليوم بحرية الشاطر

قال جورج إسحاق، المنسق العام السابق لحركة كفاية: إن جموع المصريين تحتفل، اليوم، بحرية م. خيرت الشاطر, لافتًا إلى أنه لا ينسى مطلقًا عندما تمَّ عقد قران بنات الشاطر وهو في السجن، وكنا نحن والإخوان جميعًا خيرت الشاطر.

وشدَّد جورج- في كلمته في احتفالية الإخوان، مساء اليوم- على أنه لن تستطيع فلول النظام السابق أن تفكِّك وحدة الشعب المصري أو المساس بالجماعة الوطنية, محذرًا أيَّ شخص تسوِّل له نفسه من الاقتراب من ذلك الخط الأحمر, مشيرًا إلى أن مسلمي ومسيحيِّي مصر سوف يعملون معًا من أجل إعلاء شأن مصرنا الحبيبة، وعلى قدم المساواة لإقامة دولة العدل والحرية.

وأكد أن الثوار مستمرون في النضال حتى يتمَّ تحقيق جميع مطالب الثورة، وتطهير البلاد من الفساد الذي جثم على صدورها لعشرات السنين.

يحيى حوَّى يشارك في الحفل

أحيا المنشد السوري يحيى حوَّى الاحتفالية  وألقى أنشودتين الأولى بعنوان “ثور25 يناير” والثانية: “حياتي كلها لله”.

 

كما أحيت فرقة النور للأناشيد الإسلامية الاحتفالية بنشيد؛ احتفاءً بخروج المهندس خيرت الشاطر، وعودة الحرية لكلِّ المصريين.

 

كما ألقى د. محيي الزايط، أحد قيادات الإخوان المسلمين بشرق القاهرة، قصيدةً بعنوان “البغال”.

 

ختام الاحتفالية بالالتفاف حول الشاطر

واختتم المشاركون في احتفالية الإخوان بالثورة وحرية المهندس خيرت الشاطر وحسن مالك بالنشيد الوطني وشعار الإخوان المسلمين، فيما التفَّ المئات حول م. الشاطر لتهنئته بالحرية.

 

وردَّد الآلاف هتافات: “الله أكبر وتحيا مصر”، و”الله غايتنا”، و”صبرًا صبرًا يا أحباب.. نصر الله على الأبواب”.

 

وأكد الدكتور حلمي الجزار، مسئول المكتب الإداري للإخوان بمحافظة 6 أكتوبر ومقدم الحفل، أنه كان يتمنَّى أن يستمر الحفل ساعاتٍ وساعاتٍ، ولكن هي الأوقات تمضي سريعًا، مشيرًا إلى أن التواصل لن ينقطع.

 

وانصرف الحضور في جوٍّ من الفرحة والوئام، مؤكدين أنهم سيحملون رسالة الاحتفال ونبضه إلى جماهير مصر في مختلف المحافظات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*