الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

المؤتمر السلفى الثاني بالإسماعيلية يدعم التعديلات

شارك قرابة الألفين من شباب الدعوة السلفية بالإسماعيلية فى المؤتمر السلفى الثاني للدعوة السلفية الذى عقد مساء اليوم (الجمعة ) عقب صلاة العشاء أمام نادى الشجرة .وحاضر الشيخ إبراهيم الطوبجى -احد رموز السلفية -الذى طلب نزع الرهبة من نفوس الناس بالنسبة لتطبيق الإسلام وتحدث الطوبجى عن عظمة الإسلام كما تحدث الشيخ الدكتور/ سعيد عبد العظيم (من الإسكندرية) والشيخ/ سيد أحمد علي (من الإسماعيلية) اللذان أوضحا خصائص الدعوة السلفية وأكد الجميع موفقتهم للتعديلات الدستورية ودعوا المواطنين ليقولوا نعم للتعديلات كما حذر شيوخ السلفية من الاقتراب من المادة الثانية من الدستور وشارك فى الحضور عشرات الإخوان المسلمين

الإسماعيلية – خليل إبراهيم

4 تعليقات

  1. السلام عليبكم ورحمة الله وبركاته
    أحمد الله على مراجعة المقال من جديد وتصحيحه وذكر أن المؤتمر كان “المؤتمر السلفي الحاشد الثاني” وأنه يدعم التعديلات الدستورية بنعم.
    ولكن ما لا أفهمه حقيقة لماذا يقول ألفين وعدد الكراسي فقط التي كانت في خيمة الرجال هي ثلاثة آلاف كرسي غير النساء الذين كانوا في خيمة منفصلة تماماً خلف المنصة غير الاعداد الكثيرة جداً التي وقفت على الجانبين وآخر الخيمة فحين قلت لكم أن الأعداد على الأقل ستة آلاف لم أكن مبالغاً ولكن المشكلة في الأخ المراسل حفظه الله وفي إصراره على ذكر الألفين فقط وقبله كان يقول المئات وبقوليه يتعين أن يكون احد أمرين إما أنه لا يعلم فكان واجب عليه أن يسأل كأي مراسل ويستطلع الأخبار بعيني منصف وإما أن يكون كلامه متعمد وهذا اتجاه آخر لا نريد أن نتحدث فيه فإن كان لا يعلم فقد نقلت إليه ما لا يعلمه فالواجب عليه أن يأخذ به خاصة أنه حتى بعد تغيير أسماء الشيوخ لا يزال شيخاً واحداً فقط هو الذي تكلم في المؤتمر واسمه صحيح وباقي الشيوخ ممن ذكرهم كانوا في المؤتمر السلفي الأول فلو احتاج مساعدة في التغطية وذكر الأسماء ياليته يبلغني لنساعده في عمله بارك الله فيه وهذا لا عيب فيه.

  2. جزاكم الله خيراً
    بداية من الجميل أن نرى تقرير حول المؤتمر السلفي هنا على أخوان الإسماعيلية
    ولكن هناك ضعف شديد في التغطية من أول عنوان التقرير فقال الأخ خليل إبراهيم المراسل أنه المؤتمر السلفي الأول! وهذا ليس بصحيح فهذا المؤتمر هو (المؤتمر السلفي الحاشد الثاني) وكان هذا مكتوباً على الأوراق والدعوات التي نشرت في أرجاء المحافظة وضواحيها فقد كان هناك المؤتمر السلفي الحاشد الأول يوم الجمعة 15 ربيع الأول 1432هـ، الموافق 18 فبراير 2011م بحضور أصحاب الفضيلة الشيخ الدكتور/ ياسر برهامي، والشيخ الدكتور/ سعيد عبد العظيم (من الإسكندرية) والشيخ/ سيد أحمد علي (من الإسماعيلية) حفظهم الله جميعاً.

    ثم ذكر الأخ المراسل الكريم أن الأعداد كانت بالمئات فهل حين يبلغ العدد على الأقل 6 آلاف يقال أنه بالمئات أم الآلاف ؟!

    ثم ذكر المراسل اسم شيخ واحد صحيح وهو الشيخ إبراهيم الطوبجي وذكر اسمين آخرين لم يكن لهما وجود على منصة المؤتمر!

    ولكن على كل حال كما ذكرت في بادىء التعليق جميل أن نرى تقريراً عن المؤتمر السلفي الحاشد الثاني ولكن حبذا أن يكون التقرير بشكل فيه اهتمام ومصداقية تتوافق والحدث والأحداث والله المستعان.

  3. أحمد حامد

    جزاك الله خيرا ولكن التغطية ضعيفة وأسماء المشايخ خطأ بارك الله فيك

  4. اللهم الف القلوب و اجمعها علي حبك و طاعتك ..اللهم انصر الاسلام و اعز المسلمين و استخدمنا يا رب لنصره دينك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*