الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الدفاع عن المحالين للعسكرية: تهمة “تعطيل الدستور” تم تفصيلها خصيصًا للإخوان!!

جلسة جديدة من جلسات المحكمة العسكرية حملت مفاجآتٍ جديدةً تُثبت وبأدلةٍ قاطعةٍ أن ما تشهده المحكمة العسكرية العليا بالهايكستيب يمكن وصفه بالمهزلة الكبيرة التي حيكت خيوطها من أجل الإيقاع بالإخوان، رغم أنَّ مَن حاك خيوط هذه المهزلة لم يحسن التلفيق!!.

ففي جلسة الأمس ، والتي استمرت لنحو 6 ساعاتٍ تخللتها استراحتان، ترافع سيد جاد الله- المحامي وعضو هيئة الدفاع عن قيادات الإخوان المحالين للعسكرية- ليكمل توضيح الصورة بدوره حول مدى التلفيق والزيف الذي اعترى هذه القضية، فقد أثبت جاد الله أن القانون 97 لسنة 1992م، والذي عُدِّل وأُضيف إليه المادة 86 مكرر، والتي تتحدث عن تهمة تعطيل الدستور، وهي إحدى التهم التي يُحاكم على أساسها قيادات الإخوان؛ تمَّ تنفيذه أول مرة بعد وضعه في العام 95 في القضية العسكرية التي كان يُحاكم فيها مجموعة من قيادات الإخوان منهم المهندس خيرت الشاطر النائب الثاني للمرشد العام للإخوان المسلمين، وأنه ومنذ هذا التاريخ لم يُطبِّق هذا القانون إلا على قيادات الإخوان المسلمين في القضايا العسكرية المتوالية منذ العام 95 وحتى الآن، أي أن هذا القانون تمَّ وضعه لِيُحاكم به الإخوان فقط!!. وتساءل جاد الله: لِمَ لَمْ يطبق هذا القانون إلا على الإخوان؟! أليس هذا في حدِّ ذاته تعطيلاً للدستور؟!.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*