الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

خالد مشعل: مصر الثورة يسرت المصالحة

اجتمع وفد قيادي رفيع المستوى من حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، برئاسة رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل، مساء الثلاثاء (3/5)، مع وزير الخارجية المصري الدكتور نبيل العربي، لبحث آخر المستجدات فيما يتعلق بالوضع الفلسطيني الراهن.

 

كما التقى الوفد عدد من الدبلوماسيين، والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في مقر الجامعة العربية بعيد توقيع الفصائل الفلسطينية اتفاق المصالحة الفلسطينية.

 

وأكد  موسى و مشعل، على أهمية الدعم العربي لاتفاق المصالحة الفلسطينية الذي سيتم التوقيع عليه في القاهرة الأربعاء.

 

وقال موسى إنه استقبل الكثير من ممثلي المنظمات الفلسطينية، ‘الذين أجمعوا على ضرورة المصالحة من أجل وحدة الصف’، مؤكدا أن العرب يؤيدون المصالحة الفلسطينية ويدعمونها وسيحمونها .

 

وأعرب عن شكره لمصر على الجهد الكبير الذي قامت به من أجل التوصل لهذه المصالحة، وحيا كل المنظمات الفلسطينية على الروح الجديدة التي ‘دبت فيهم مجدداً’ .

 

من جهته، قال مشعل: ‘إننا نتطلع إلى مصر القائدة بدورها الإسلامي والإقليمي والدولي الكبير، وسعداء باحتضانها المصالحة الفلسطينية’، لافتا إلى أن الروح التي تسود مصر بعد الثورة ساهمت في إنجاز المصالحة بيسر.

 

يشار إلى أن وفد “حماس” وصل إلى العاصمة المصرية يوم الأحد الماضي لإجراء سلسلة مباحثات مع عدد من المسؤولين المصريين، إضافة إلى التوقيع على اتفاق المصالحة الفلسطينية الداخلية.

 

وكانت الفصائل الفلسطينية قد وقعت على اتفاق المصالحة لإنهاء الانقسام الداخلي، وذلك بحضور حركة المقاومة الإسلامية حماس وحركة فتح وبرعاية مصرية. حيث عُقد الاجتماع بحضور رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل وبمشاركة عزام الأحمد وسمير الرفاعي عن حركة فتح، ورمضان شلح عن حركة الجهاد الإسلامي، وأحمد جبريل عن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة، وماهر الطاهر عن الجبهة الشعبية، وعن المخابرات العامة المصرية السيد محمد إبراهيم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*