السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الأهلى يهزم زيسكو بهدف لبركات ويتأهل لدورى المجموعات

أهلى "بركات" يهزم زيسكو الزامبي

قاد محمد بركات فريقه الأهلى للتأهل لدور الثمانية ببطولة دورى أبطال أفريقيا، بعدما سجل هدف الفوز على زيسكو الزامبى فى اللقاء الذى أُقيم مساء اليوم الأحد بإستاد القاهرة الدولى فى إياب دور الـ 16 لدورى أبطال إفريقيا.
الشوط الأول
جاءت أحداث الشوط الأول هادئة و”فاترة ” للغاية، ولم يصل الأهلى خلاله لمرمى الضيوف إلا مرات قليلة وعلى فترات متباعدة، وإفقتد الأحمر الخطورة الحقيقة لتواضع مستوى جميع لاعبيه تقريبا خلال هذا الشوط باستثناء أحمد فتحى الذى اجتهد كثيرا هجوما ودفاعا ،فى حين اختفى نجوم الفريق أمثال جدو ومحمد شوقى وأسامة حسنى.

غياب أكثر من لاعب عن الفريق لأسباب مختلفة انعكس سلبيا على أداء الفريق فى الشوط الأول، فقد افتقد أصحاب الفانلة الحمراء جهود ابوتريكة ومحمد فضل وشكرى لإصابة وحسام غالى للإيقاف، فضلا عن أن جوزيه بدأ المباراة بتشكيل غريب فلم يدفع بمحمد بركات أساسيا قبل أن يضطر للاستعانة به قبل نهاية الشوط الأول بعشر دقائق بدلا من معتز إينو الذى قدم أداء سيئا طوال هذا الشوط فكان طبيعيا أن يغادر الملعب.

فريق زيسكو كان واضحا من البداية، فلم يفكر مدربه فى تبادل الهجوم مع الأهلى، واكتفى بالهجمة المرتدة لأنه يعلم حجمه وتاريخه مقارنه بصاحب الأرض ولم يشكل الضيوف خطورة على بطل مصر خاصة فى ظل الثبات الدفاعى الأحمر بقيادة وائل جمعة وشريف عبد الفضيل وأحمد السيد.

مع نهاية الشوط الأول، نشط الأهلى هجوميا بفضل تحركات نجمه الزئبقى محمد بركات الذى نجح فى توصيل أسامة حسنى وجدو لمنطقة مرمى المنافس لكن اللاعبين فشلا فى استغلال هذه الفرص ليُطلق الحكم الأوغندى على كاليانجو صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبى.

الشوط الثانى
بداية الشوط الثانى جاءت حماسية من الأهلى، وظهر واضحا أن جوزيه طالب لاعبين بين الشوطين بتكثيف ضغطهم على المنافس من منتصف الملعب، وبعد مرور خمسة دقائق يوقف الحكم المباراة بسبب الدخان الكثيف الذى ملأ أرجاء الملعب نتيجة إشعال الشماريخ من قبل جماهير الأهلى وتسبب هذا الدخان فى خروج أحد لاعبى زيسكو بعدما أُصيب باختناق بسيط .

بركات عاد ليصنع الفارق للأهلى بانطلاقاته المتتالية يمينا ويسارا، وقاد فريقه لأكثر من هجمة خطرة كانت أبرزها فى الدقيقة 20 ،عندما راوغ أكثر من لاعب من زيسكو وتتم عرقلته داخل منطقة الضيوف وينتظر الجميع قرارا بضربة جزاء للأهلى لكن الحكم الأوغندى كان له رأى أخر ورفض احتساب ضربة الجزاء بل وأتهم بركات بالتمثيل.

لم ييأس بركات من عدم احتساب ضربة جزاء صحيحة له، وظل يواصل غزواته الهجومية على مرمى زيسكو إلى أن ينجح من جملة رائعة “وان تو ” مع أسامة حسنى فى تسجيل هدفا رائعا للأحمر فى الدقيقة 21، بعدما هدأ أداء لاعبى الأهلى نسبيا مما منح بطل زامبيا الجرأة الهجومية ويشكل خطورة على مرمى أحمد عادل وكانت أهمها الضربة الحرة المباشرة التى فشل أحمد عادل التعامل معها لكن حسام عاشور أنقذ الموقف.

الدقائق العشر الأخيرة شهدت نزول سيد معوض بدلا من أسامة حسنى، وينشط أداء زيسكو كثيرا وشكّل خطورة حقيقة على مرمى أحمد عادل، فى المقابل حاول الأهلى تأمين دفاعاته ويتجاهل الحكم احتساب ضربة جزاء أخرى لجدو بعد عرقلته من أحد لاعبى زيسكو ويستمر الأداء على هذه الوتيرة من القلق إلى أن يطلق الحكم صافرته معلنا فوز الأهلى بهدف نظيف وتأهله لدور الثمانية فى البطولة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*