الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

دليل انهيار: نظام القذافي يجدد طلب وقف القتال

نظام القذافي يجدد طلب وقف القتال

كرر النظام الليبي الاحد استعداده لوقف اطلاق نار لقاء وقف ضربات الحلف الاطلسي، لدى استقبال المبعوث الخاص للامم المتحدة عبد الاله الخطيب الاحد بعد ثلاثة أشهر على اندلاع الثورة ضد نظام العقيد معمر القذافي في هذا البلد.

واعلن رئيس وزراء حكومة القذافي البغدادي المحمودي لدى استقباله الخطيب ان النظام على استعداد لوقف اطلاق نار فوري يتزامن مع وقف الحلف الاطلسي قصفه، بحسب ما افادت وكالة الانباء الناطقة باسم النظام الليبي.

ويقول مراقبون إن نظام القذافي بات في حالة وهن شديد تهدده بالانهيار التام والتسليم بمصيره، بعد فقدانه لزمام المبادرة السياسية وسحب الشرعية عنه من قبل دول مهمة في العالم، لفائدة المجلس الوطني الانتقالي وقياداته، إضافة إلى هزائمه العسكرية المتتالية في أكثر من مدينة أمام هجمات الثوار الليبيين واستهداف حلف الأطلسي لمواقع سيطرته وتحكمه.

ولم يتبين من هذا اللقاء ما سيقدمه النظام الليبي من تنازلات مقابل وقف اطلاق النار حتى يقبل الطلب المتجدد هذه المرة.

وفي وقت سابق من هذا الشهر رفض الثوار طلبا مماثلا من نظام القذافي لوقف إطلاق النار.

وقال المجلس الوطني الانتقالي الذي يقود الثورة على المستوى السياسي ويلقى مساندة اغلب القوى الدولية انه لن يقبل بأي منحى تفاوضيا إلا إذا اعلن القذافي تنحيه عن الحكم وخروجه هو وابناؤه وكل المقربين منه في النظام إلى خارج ليبيا.

ووصل الخطيب قادما من اثينا حيث افاد السبت ان زيارته “ستسمح بفهم الوضع السياسي بشكل افضل وباحراز تقدم في هذه المسالة”.

وبعد ثلاثة اشهر على اندلاع الثورة الشعبية الليبية، ما زال القذافي في موقعه رغم ترهل نظامه وضعفه الشديد الذي يستنتجه المراقبون من تجديد استعداده لوقف اطلاق النار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*