الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الجاسوس الإسرائيلي يجيد العربية ووصل القاهرة قبل الثورة

الجاسوس الصهيوني اندس بين الثوار بميدان التحرير

كشفت التحقيقات التي اجرتها نيابة أمن الدولة العليا مع الجاسوس الإسرائيلى إيلان جرابيل، والذي ألقي القبض عليه الأحد بداخل أحد الفنادق بوسط القاهرة، أنه يجيد التحدث باللغة العربية مما مكنه من التغلغل في صفوف المواطنين داخل المساجد والمقاهي والمواصلات العامة والتجمعات المختلفة.

وأشارت التحقيقات إلى أن المتهم الذي وصل إلى القاهرة قبل أيام من اندلاع ثورة 25 يناير، كان متواجدا بشكل يومي في ميدان التحرير وكان يبيت بجوار الثوار ويعمل على إثارة الفتن ونشر الشائعات بينهم وحثهم على الاحتكاك بالقوات المسلحة وإرتكاب أعمال عنف لنشر الفوضى.

وأوضحت التحقيقات التي جرت مع المتهم بحضور محام عنه، أنه شارك في أحداث الفتنة الطائفية في إمبابة، وبذل مساع كبيرة للوقيعة بين المسلمين والاقباط وتأجيج نيران الفتنة، مشيرة إلى أن المتهم قد سعى لدفع أموال إلى بعض العناصر لاستخدامهم في أنشطته وتحقيق أغراضه في الوقيعة بين الجيش والشعب.

وذكرت التحقيقات أيضا أن المتهم كان يتنقل في صفوف المواطنين والتجماعات، مدعيا أنه مراسل إعلامي أجنبي لجمع المعلومات والتحريض على أعمال الشغب والعنف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*