الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

إسماعيل والصولي عضوا بالهيئة العليا لـ “الحرية العدالة”

إسماعيل والصولي عضوا بالهيئة العليا لـ "الحرية العدالة"

أجرى مؤسسو حزب “الحرية والعدالة” بالإسماعيلية عصر اليوم انتخاباتهم الداخلية وسط أجواءٍ من الشفافية والنزاهة بحضور 91 عضواً من إجمالي 117 مؤسسًا للحزب بالإسماعيلية.
وفاز كلاً من الدكتور حمدي إسماعيل أمين الحزب بالمحافظة والدكتور هشام الصولي المسؤل السابق لإخوان الإسماعيلية بعضوية الهيئة العليا للحزب.

كما فاز بالتزكية 30 عضواً لعضوية المؤتمر العام للحزب من إجمالى 31 عضواً ترشحوا لعضويته ، بعد تنازل المهندس صبرى خلف الله مسؤل إخوان الإسماعيلية الحالي عن الترشيح.
وجاءت أسماء أعضاء المؤتمر العام للحزب كالتالي: محمد محمود الحمامي، محمود شحوتة، محمد هشام الصولي، مدحت بهجات، علي عبد اللاه، جميل شلتوت، حامد إسماعيل، سمير سلامة، ياسر يونس، خالد رشيد، إبراهيم عابدين، محمد بشير، حسن إمبابي، محمد غريب، محمد نافع، أحميد حسين، محمد سالم، عبد العظيم حسن، صلاح الدين أبو ستيت، صلاح عبد المنعم، طارق سليمان، إسماعيل محمد، مالك حميدة، علاء الدين خليفة، حاتم راشد، محمد شتيوى، إيهاب عباس، خليل إبراهيم، موسى علي، حسيني علي.

كما فاز بعضوية أمانة الحزب بالمحافظة كلاً من :

1- مدحت بهجات.

2- محمد حفظي.

3- محمود شحوتة.

4- خالد رشيد.

5- أحمد إسماعيل.

وتشكلت لجنة الفرز من المهندس محمد قدرى “أكبر الأعضاء سناً” ومحمد بدرى وجمعة جمعان “أصغر عضوين سناً” وسادت عملية الانتخاب جو من الشفافية والنزاهة.

الإسماعيلية – خليل إبراهيم

3 تعليقات

  1. سيد أبوزيد

    لله قافلة الكفاح تسير نحو الإنطلاق…….لله ركب الدعوة السمحاء وهاج الشهاب
    لله قافلة الجهاد تدك أوكار الذئاب……تمضى ويحكمها التشوق نحو تحكيم الكتاب
    سنخوض بالقرآن معركة الصراع الفاصلة…..وندك بالتوحيد بنيان الصروح الباطلة
    وسيحرق الإيمان أوهام العقول الجاهلة…..لنقود قافلة التحرر والصراع الفاصلة

    سنقودها دستورنا القرآن والهادى الرسول….تعلى لواء الحق لاتعنى بأحزاب الخمول
    ونحطم الطغيان والقيم الغريبة والفضول

    ونسيت الباقى من أناشيد الزمن الجميل

  2. انتوا هتشتغلونا احنا كنا مع بعض ومتمتش انتخابات ولا حاجة وكان معروف مين اللي هيفوز فبلاش نبدا البداية اللي مش تمام دي

  3. امة الله

    الله اكبر ولله الحمد و القادم اجمل باذن الله.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*