الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

عقد مؤتمر شباب الجامعات الأول بعنوان “دور الشباب فى الاصلاح”

د وهدان يلقي كلمته بالمؤتمر

نظم الاخوان المسلمون بالتل الكبير المؤتمر الأول لشباب الجامعات بعنوان“دور الشباب فى الاصلاح” بدار مناسبات محمود فوزى مساء اليوم الاحد الموافق 10/7/2011م بحضور المهندس صبرى خلف الله مسؤل المكتب الادارى لإخوان الاسماعيلية.

كما حضر المؤتمر الدكتور محمد طه وهدان الأستاذ بكلية الزراعة جامعة قناة السويس وأحد قيادات الاخوان المسلمون والدكتور بليغ حمدى وقدم للحفل الدكتور أحمد سالم بالإضافة لعدد كبير من شباب الجامعات.

وتم إستعراض مجموعة من الأفكار التى قد تساهم فى نهضة البلاد وكان من ضمن هذه الافكار ما طرحته الدكتورة منار محمد الصرفى من إنشاء “الجمعية الطبية” بالتل الكبير وأيضاً مشروع “أعرف فصيلتك وتبرع بالدم” والتى عرضته الدكتوره شريهان محمود عبدالكريم ومشروع الملابس والاعمال التطوعية من خلال الجمعيات الخيرية والتى عرضته الاستاذة أسماء يوسف ومشروع “تنظيم التوكتوك وسجل الخدمات” والذى قدمه الاستاذ أحمد فوزى من شباب التغيير بالتل الكبير.

واستعرض أسامه عبدالحميد محموعة من المشاريع التي قدمها شباب الإخوان من خلال جمعية الظاهرية الخيرية ، وأشار في كلمته أنه لابد من العمل من أجل النهوض بالوطن فهذا واجب على الجميع لبناء مصر بناء شامخاً بين بلدان العالم والعمل على أعادة مصر الى مكانتها وسالف عصرها.

في كلمته الموجزة حيى المنهدس صبري خلف الله الشباب الحاضرين وأثنى على المشروعات والأفكار التي قدموها ، وفي معرض رده على سئوال أحد الشباب قال: يجب على اختيار الأصلح بعض النظر عن اتجاهاه أو انتمائاته وأن نقتع به عن دراسة لكل المرشحين ومن ثم ننطلق لنقنع الناس به.

وأكد الدكتور محمد طه  أن الاختلاف وارد ولكن من الضرورى أن نجتمع على حب البلاد ولابد أن يسعى الكل لترك بصمة خير لبناء مصرنا الغالية وقال إن الاسكندر المقدونى رأى نمله تمشى على الصخر وقد تركت أثر عليه فقال: إن كانت النمله خلى خفتها تركت أثراً على الصخر مع صلابته فأولي لي أن أترك أثراً يتذكرني الناس به.
وقال وهدان إن الامه تحى بالاراده القوية وهى التى تتوفر بقوة فى الشباب وذكر بموقف عظيم لزوج وزوجته في أحد معارك المسلمين مع الروم حيث هتفت المرأة في زوجها قائله له: إذا حمى الوطيس فأين نلتقى ؟ فقال لها زوجها نلتقى إما أن فى خيمة قائد الروم أو نلتي فى الجنة وأكد على أنه يستلزم علينا أن نحيى بهذه النفسيه العاليه.

التل الكبير – محمد حسن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*