الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

للمرة الرابعة بعد الثورة: تفجير خط الغاز بسيناء

صورة الحريق بمحطة غاز العريش

للمرة الرابعة بعد ثورة 25 يناير قام مجهولون بتفجير خط الغاز المؤدى إلى إسرائيل بسيناء، وذلك فى محطة غاز البلوف بمنطقة “الطويل” جنوب العريش على بعد كيلو متر واحد عن مكان التفجير الأول فى 7 فبراير الماضى.

هذا وأكد محافظ شمال سيناء أنه تم السيطرة على الحريق الذي شب في ، والذي اندلع في المحطة عقب حادث التفجير الذي وقع بها قبل فجر الثلاثاء وقال إن تفجير اليوم تم بنفس الأسلوب الذي تمت به التفجيرات الثلاث السابقة، مما يؤكد أن مصر مستهدفة للاضرار بالاقتصاد القومي وزعزعة الاستقرار على أرض سيناء.

وأشار إلى أن حجم التفجير كان أكبر من التفجيرات السابقة نظرا لكبر حجم الماسورة في هذه المحطة والتي يبلغ قطرها 36 بوصة، إلا أنه أمكن السيطرة علي الحريق بعد إغلاق المحابس المتفرعة من المحطة والموصلة إليها، موضحا أن هذه المحطة هي التي تضخ الغاز الطبيعي إلى منطقة الشيخ زويد والذي يتم تصديره إلى إسرائيل.

من جانبه، قال محمد عودة حارس محطة البلوف بمنطقة “الطويل” أنه فوجىء بعد الساعة الواحدة بعد منتصف الليل بمجموعة مسلحين ملثمين يقتحمون المحطة وطالبه أحدهم بأخذ أسرته وترك المحطة لأنه سيتم تفجيرها، وعندما حاول مقاومتهم هددوه بالسلاح وتم إبعاده عن المحطة تحت تهديد السلاح ليدخل عدد من الملثمين إلى المحطة ووضعوا المتفجرات والعبوات والناسفة وفجروا المحطة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*