الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

المختلفون المجتمعون يريدون تغيير الشعب

فضيلة الشيخ / عبد الخالق الشريف*

أظن بعد جمعة 29/7/2011 التي بلغ عدد المجتمعون فيها بميدان التحرير وما حوله قرابة أربعة  ملايين (كما أفادت وكالات الأنباء) بين تقدير بأقل قليل أو أكثر قليل بعد هذا أتضح لكل ذي عين ماذا يريد الشعب المصري، فإذا فكرنا أن وراء كل فرد من هؤلاء أسرة أو أكثر من الزوجة والأولاد والإخوة والأخوات (في الدم)، وكذلك الأعمام والعمات والأخوال والخالات، واستطعنا أن نقتنع بالواقع أن لكل واحد من هؤلاء من بين أهله عشرة يقتنعون بما يقول فنحن أمام أربعين مليون لهم مطالب واضحة ومحددة ولهذا فإن لي عدة رسائل.

  • إلى الذين يتهمون الشعب بالأمية السياسية أقول لهم مهلاً ، أخشى أن يكون لديكم أمية شديدة بالشعب المصري.
  • إلى الذين يقولون الشعب المصري لا يصلح للديمقراطية الآن أقول لهم مهلاً أخشى أن يكون إدعائكم حب الديمقراطية لا يكون إلا على هواكم وبالتالي فأنتم أشد الناس عداءً للديمقراطية
  • إلى الذين يتهمون الشعب بأنهم فلاحين وجهلة، أقول لهم إذهبوا إلى الوسط الذي أنتم منه ودعوا الفلاحين يحكمون أنفسهم ولاداعي لوصايتكم
  • إلى فلول الحزب الوطني وأمن الدولة ومن على شاكلتهم اتقوا الله في مصر وكفى ما فعلتموه ومن الأفضل لكم التوبة لا إفساد الثورة
  • إلى أصحاب الميكروفونات في القنوات الفضائية المعلومة أو أصحاب الأقلام في الصحف المعروفة، ؟أما زلتم على ما أنتم عليه، لقد تغير الكثير منكم بعد مبارك فهل ستتغيرون مرة أخرى بعد أن يحقق الشعب أمله، كونوا مع الحق، فالحق أحق أن يتبع.
  • إلى أصحاب القلوب المريضة التي لا ترى إلا نفسها، شفاكم الله وعافاكم، وأذهب عنكم العجب بالنفس والسخرية من الأخرين ، انني أصبحت لا أرى إلا المختلفون مجتمعون على إفساد الثورة، والتعالي على الشعب، ومحاولة فرض أرائهم على الأمة والكلمات التي تحرض مثل الدستور أولاً، مواد فوق دستورية، علاوة على أعمال فاسدة مفسدة .

أخشى أن يأتي يوما نسمع فيه المختلفون المجتمعون يريدون تغيير الشعب !

*عضو مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*