الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

أمين عام الحرية والعدالة: محاكمة مبارك انتصار لإرادة الشعب

أكد الدكتور محمد سعد الكتاتني الأمين العام لحزب الحرية والعدالة أن محاكمة الرئيس السابق ونجليه ووزير الداخلية الأسبق ومساعديه والتي بدأت اليوم ( 3/8/2011م) تعتبر حدثًا فريدًا في تاريخ الحياة السياسية المصرية.

وأضاف في تصريح له أن المحاكمة تعد انتصارًا جديدًا لإرادة الشعب المصري بعد ثورة 25 يناير، 2011م والتي يأتي في مقدمة مطالبها محاكمة رموز النظام السابق.

 واعتبر الدكتور الكتاتني أن مثول هذه الشخصيات داخل قفص المحاكمة ومطالعة ملايين المشاهدين لها عبر شاشة التليفزيون بثت الطمأنينة في نفوس الشعب المصري بأن العدالة تأخذ مجراها، وأنه لن يفلت مجرم بجريمته مهما كان منصبه.

وأوضح الدكتور الكتاتني أن الاستمرار في هذا النهج كفيل بمد جسور قوية من الثقة بين الشعب والسلطة الحاكمة في مصر خلال هذه الفترة، وهي ثقة يجب الدفع في اتجاه  ترسيخها؛ لأنها ستكون بوابة إلى البدء في مرحلة البناء والتنمية على كافة الأصعدة وفي جميع المجالات .

وأضاف الأمين العام للحزب أنه إذا كان ما حدث اليوم من محاكمات خطوة جيدة في إطار معاقبة قاتلي المتظاهرين خلال أيام الثورة، فإنه من الضروري عدم إفلاتهم من العقاب عن جرائم تزوير الانتخابات وإفساد الحياة السياسية والاقتصادية في مصر خلال العقود الماضية حيث لا تقل هذه الجرائم في خطورتها عن جرائم القتل أو نهب الأموال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*