الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

بعد ثانى جلسات المحاكمه بلاغ للنائب العام ضد المستشار أحمد رفعت

للمرة الثانيه وفى صورة شبه متعمده منعت الأجهزة الأمنية هيئة المحامين عن الشهداء ومصابي الثورة من دخول جلسة محاكمة حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق و6 من كبار معاونيه لليوم الثاني على التوالي، فيما تقدَّم عبد المنعم عبد المقصود المنسق العام لهيئة الدفاع ببلاغٍ للنائب العام ضد المستشار أحمد رفعت؛ بسبب عدم تمكنهم من دخول المحكمة لمتابعة القضايا والدفاع عن الشهداء والمصابين.

وذكر البلاغ الذي يحمل رقم 9449 بلاغات النائب العام أن محامي هيئة الدفاع تقدموا بطلباتٍ لاستخراج تصاريح تُمكنهم من دخول المحكمة، وهذا ما لم يتم، وتم منعهم دون سببٍ قانوني واضح.

وتضم الهيئة في عضويتها مستشارين ونوابًا سابقين وناشطين حقوقيين وأعضاء في مجلس نقابة المحامين السابق، من بينهم: المستشار محمود الخضيري، ود. محمود السقا, ود. صلاح صادق, ومحمد الدماطي, وعلاء عبد المنعم, وسعد عبود, ومحمد منيب, وخالد أبو كريشة, ومحمد طوسون, وكامل مندور, وأحمد الحمراوي, ونبيل عبد السلام, وناصر الحافي, وفتحي تميم, وعاطف شهاب, وجمال تاج الدين، وعلي كمال، ود. خالد محمد أحمد محاضر بكلية الحقوق بجامعة المنوفية ومحامي بالنقض.

وقال علي كمال إن ما يحدث ضدنا أمرٌ غير مبرر ولا مفهوم، ولن نقبله لأنه ضد حق الدفاع المقدس، وضد حقوق الشهداء”، مضيفًا أن البلاغ خطوة لملاحقة التجاوزات.

وأضاف د. خالد محمد أحمد أن المشهد الضعيف الذي ظهر به المدعون بالحق المدني أمس مقصود من جهات تعمدت منع هذه الهيئة المكونة من رموز المحاماة للدفاع عن المجني عليهم لأمر ما  لا نعرفه، مؤكدًا أهمية إعلان هذه الجهات والأسباب التي تقف حائلةً دون هيئة من كبار المحامين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*