الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

بيان من الإخوان المسلمين بخصوص حبس مجموعة من الشباب السوري احتياطيًّا 15 يومًا

أصدرت النيابة العامة اليوم قرارًا بحبس عدد من الشباب السوري احتياطيًّا لمدة 15 يومًا لقيامهم بالتظاهر وحصار السفارة السورية في القاهرة احتجاجاً على مذابح النظام السوري الوحشي ضد أهلهم في سورية.

والحقيقة أن ما يجري في سورية الشقيقة من مجازر يومية لا تتوقف، وتعذيب بشع يطال الشيوخ والنساء والأطفال، وتدمير وحصار للقرى والبلدات، وحرمان الأهالي من مقومات الحياة، أمور تحرك الصخر، وتثير الحليم، وتدمي القلوب، وتستفز الضمائر؛ فإذا خرجت جموع من الناس في أي مكان بدافع المشاعر الإنسانية تحتج وتثور وتدين كان لها العذر كل العذر، بل كانت تؤدي واجبًا إنسانيًّا وأخلاقيًّا، فما بالنا بأبناء الشعب السوري نفسه وهم يرون أبناءهم وذويهم يُفعل بهم ما لا تفعله الوحوش الكاسرة بضحاياها في الغابات، فواجب علينا كمصريين أن نشاركهم المشاعر والإدانة والاحتجاج بحكم أخوة الإسلام والعروبة والإنسانية؛ ومن ثم يكون ما حدث مع مجموعة الشباب السوري الثائر اليوم من حبس واعتقال أمر تأباه كل هذه القيم ويتعارض مع شيم المروءة والنجدة والإخاء.

لذلك فإن الإخوان المسلمين يناشدون السلطات المصرية إعادة النظر في قرار الحبس وإطلاق سراحهم فورا لا سيما ورسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يقول: “المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه ولا يخذله”.

وقى الله سورية من كل سوء وحقق آمال شعبها الشقيق في الحرية والكرامة والسيادة.

الإخوان المسلمون

القاهرة  الخميس : 29 من ربيع الآخر 1433 هـ الموافق 22 من مارس 2012م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*