الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

“رأس” أبوتريكة تطيح بطموحات الزمالك

 

فاز نادى الأهلى بهدف نظيف أحرزه محمد أبوتريكة على الزمالك فى اللقاء الذى جمع بينهما ضمن منافسات دور المجموعات الأفريقى.

ورفع الأهلى رصيده إلى 6 نقاط تصدر بها المجموعة الثانية بفارق نقطتين عن تشيلسى الغانى بينما ظل الزمالك بدون رصيد فى المركز الأخير.

بدأ اللقاء هادئا من جانب الفريقين مع حذر خوفا من هدف مفاجئ وانحصرت الكرة في منتصف الملعب مع سيطرة وامتلاك أكثر من جانب لاعبي الزمالك من خلال أليكيسس موندومو ونور السيد وأحمد حسن والداهية عبد الله سيسيه الذي حاول التحرر من الرقابة المزوجة من عبد الفضيل ومحمد نجيب.

ومع السيطرة البيضاء تصل الكرة لوليد سليمان من خطأ دفاعي زملكاوي والطريق مفتوح في اتجاه المرمى يسدد قوية بيسراه بعيدا عن المرمى.

ينشط الأهلي بعد التسديدة الصاروخية من وليد ويتقدم وليد سليمان يسارا مع سيد معوض ويلعب الأول عرضية تنجح تغطية عبد الشافي في موقع ولا أروع في إبعادها برأسه تليها عرضية لمعوض تصطدم وتصل سهلة للدفاع والحارس عبد الواحد.

كادت شباك الزمالك تحتضن هدفا وتهتز بعد نصف ساعة بعد عدة تمريرات تصل لمتعب يسدد في حلق المرمى تصطدم بالدفاع إلى الركنية.
فرصة العمر ياسمير
في الدقيقة 35 أهدر أحمد سمير فرصة العمر من تمريره ولا أروع  من المايسترو الداهية- موندومو- ينفرد الثنائي سمير وسيسيه بعد “ضرب التسلل” ويتباطأ سمير بشكل غريب والمرمى مفتوح وسط ذهول المعلم حسن شحاتة والجهاز الفني المعاون.
لم تمر خمس دقائق حتى ينفرد ثانية أحمد سمير ولكن ناحية اليمين داخل منطقة الجزاء ويتباطأ وينقذ الدفاع الأحمر بسهولة تليها انفراد لعبد الله سيسيه ويطيح بالكرة بغرابة شديدة.
قبل نهاية الشوط بثلاث دقائق يسدد نور السيد قوية في يد شريف إكرامي
الشوط الثاني

بدأ الزمالك الشوط الثاني  مهاجما بحثا عن هدف  ورغم التسديده المفاجئة في البدايه لأحمد فتحى من خطأ دفاعي علت العارضة لعبد الواحد السيد إلا أن الزمالك سرعان مأمتلك زمام المبادره

يرد بقوة محمد إبراهيم بمراوغة “سبعة” على حدود المنطقة أعادت إلى  الأذهان  فن الزمن الجميل علت العارضة بسنتيمترات ثم إنفراد لأحمد حسن يبعدها بقدمه إكرامي
يرد الأهلي بقوة ومن ضربه حرة مباشرة على حدود المنطقه يبعدها بدماغه عبد الشافي قبل أن تصل لمنطقة الخطوره  تليها تسديده قويه من سيد معوض بيسراه على حدود المنطقه هيأها له الدفاع الأبيض بجوار القائم.

يجري الأهلي تغييريين متتاليين بنزول  عبد الله السعيد  وجدو مكان حسام غالي وبركات بينما أجرى الزمالك تغييرا بخروج أحمد حسن والدفع بأحمد جعفر.

لدغة تريكه
في الدقيقة 79 ومن عرضيه رائعه من عبد الله السعيد تمر من فوق رؤوس جميع المدافعين إلى رأس أبو تريكه يوجهها  بقوة  على  يسار الحارس  عبد الواحد مسجلا هدف التقدم .
يحاول الزمالك ويسدد موندومو قويه بيسراه تحت ضغط بعيدا عن التهديف وباتت مشكلة الزمالك في الزيادة العدديه للاعبيه أمام المرمى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*