الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

أزمة مساكن الشباب بمدينة المستقبل

طالب آلاف المواطنين الحاجزين وحدات سكنية  في إسكان الشباب بمدينة المستقبل   بالإسماعيلية بحل أزمتهم واستكمال  توصيل المرافق الأساسية لهم ليستطيعوا العيش فيها قال محمد أحمد إبراهيم-أحد مستلمي الشقق في المشروع-: إسكان الشباب بمدينة المستقبل -إسكان مبارك سابقا-توقف  العمل فيه منذ   أكثر من سنتين بسبب  عدم إعطاء المحافظة  المستخلصات للمقاولين   وأضاف  :أنا استلمت  الشقة  بدون مياه ولا كهرباء  ولكي أدخل مياه وكهرباء  طلب مني مجلس مدينة الإسماعيلية توثيق عقد الشقة في الشهر العقاري الذي طلب بدوره مبلغ ١٣٥٠ جنيه ليعطيني خطابا فقط للمياه والكهرباء  ثم أدفع بعد ذلك تكلفتهما وأضاف   سيد الطيري -أحد المواطنين-: هناك عدد من سكان هذه الوحدات وصل كهرباء من  الوحدات المقابلة  -تعاونيات ب- عبر  أسلاك عشوائية هوائية و  هناك زيادة للأحمال بالنسبة لتلك الوحدات .
وفي نفس السياق طالب  أسامة محمد حسين-أحد الحاجزين في وحدات الشباب – وزير الإسكان بالتدخل لحل  أزمة المواطنين الذين استلموا وحداتهم السكنية بدون مرافق ومن جانبه وعد  محافظ الإسماعيلية بحل الأزمة بتدبير المبالغ المالية المستحقة للمقاولين عن طريق طرح مساحات  فضاء  تابعة للمحافظة لبيعها  بالمزاد العلني حيث لا توجد اعتمادات مالية مخصصة للمشروع الآن واتهم الاهالى محافظ الإسماعيلية السابق اللواء عبد الجليل الفخراني ومقاولي المشروع بخداعهم, بالإعلان عن تسلمهم وحدة سكنية مجهزة بجميع الخدمات الاساسية على مساحة 65 مترا بعكس ما حدث في الواقع .

وكانت رابطة محامون ضد الفساد بالإسماعيلية تقدمت ببلاغ رقم 6046 لسنة 2011 بلاغات النائب العام -ضد اللواء عبد الجليل الفخراني – تتهمه  بإهدار مبلغ 805 ملايين جنيه بمشروع إسكان الشباب – إسكان مبارك سابقا- و أشار البلاغ إلي أن هناك مخالفات مالية وإدارية بالاستناد إلي تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات عند فحص أعمال حساب صندوق تمويل مشروعات الإسكان الاقتصادي بديوان عام محافظة الإسماعيلية للعام المالي 2007 / 2008.
وجاء في البلاغ إن المحافظة قامت بطرح وتنفيذ بعض أعمال مشروع مبارك للإسكان منخفض التكاليف دون توافر الاعتمادات اللازمة ما أفضي لاستحقاق مبالغ طائلة لمقاولي التنفيذ بلغت 303.474.049 جنيه، وذلك بالمخالفة لأحكام قانون تنظيم المناقصات والمزايدات رقم 89 لسنة 1998 وتعديلاته.

الإسماعيلية-خليل إبراهيم

تعليق واحد

  1. عادل عبدالله

    بارك الله فيكم وفى الصديق والاستاذ العزيز خليل ابراهيم على على هذا التحقيق الرائع واتمنى من قيادات الاخوان الاهتمام بحل هذه المشكلة حيث انها تخص اكثر من 12 الف مواطن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*