الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

شعث يصل غزة للمرة الأولى منذ 3 سنوات

في تطور يعتبر الأول من نوعه منذ 3 سنوات ومن شأنه أن يعجل بتوقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية ، وصل عضو اللجنة المركزية لحركة فتح نبيل شعث الأربعاء إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون “ايريز” في محاولة لتشجيع حركة حماس على التوقيع على الورقة المصرية للمصالحة.

ونقلت صحيفة “القدس” الفلسطينية عن شعث القول لدى وصوله إلى القطاع : “أنا مبعوث رسمي من الرئيس محمود عباس لزيارة قطاع غزة والإطلاع على معاناة أهل القطاع بعد العدوان الإسرائيلي الأخير “.

وأضاف أنه جاء لتحقيق الوحدة الوطنية وإنهاء حالة الانقسام التي امتدت لأكثر من ثلاثة أعوام ، موضحا أنه سيعقد سلسلة لقاءات مع قيادات فتح في غزة الاربعاء وسيلتقي قيادات حماس وحركة الجهاد الاسلامي وباقي الفصائل الفلسطينية الخميس.

وتابع ” إذا استطعت تشجيع حركة حماس على توقيع ورقة المصالحة والاستمرار في المشوار سيكون ذلك هدفا إيجابيا ، غزة هي بلدي وأريد تفقد أحوالها بعد هذه الفترة ، أريد رؤية المواطنين وأوضاعهم في غزة ، أنا قادم إلى جزء من الوطن ولا حاجة لي بتأشيرة”.

واستطرد قائلا: ” أنا على اتصال مع الأخوة في حماس وكل التنظيمات الفلسطينية والكل لديه علم بهذه الزيارة ، فأنا لست في مهمة سرية ولا يجوز أن يبقى الفلسطينيون يشعرون بالبعد عن بعضهم وبأنهم لا يعيشون سويا ، يجب أن ينتهي الانقسام ، سواء في العقول أو على الأرض” .

وأعرب عن أمله في أن تخلق زيارته إلى غزة مناخا أفضل لتشجيع الأخوة في حماس على المضي قدما لتوقيع الورقة المصرية وأن يتم بعدها التنفيذ بالتوافق والشراكة ، قائلا :” سأحاول بكل جهدي وسأكون سعيدا إذا تحقق ذلك”.

وحول إمكانية لقائه مع قادة حماس ، قال شعث: “سألتقي كل من يريد مقابلتي ليس على حركتي أي قيد في أن التقي مع أحد”.

وأشار إلى أن زيارته تأتي في إطار قرار اللجنة المركزية لفتح بزيارة غزة ونفى شعث أن يكون حصل على إذن مسبق من حماس لزيارة غزة.

وكان في استقبال شعث عدد من الشخصيات المستقلة في مقدمتهم الدكتور ياسر الوادية ومحمد ماضي وعبد العزيز الشقاقي ومحمد أبو زيادة ومجموعة من الشخصيات والعلماء.

وتعتبر زيارة شعث للقطاع هي الأولى من نوعها لمسئول رفيع المستوى في حركة فتح منذ سيطرة حماس على قطاع غزة في 14 يونيو/حزيران 2007.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*