الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

وفد من الاحزاب برئاسة الكتاتنى فى زيارة لغزة

 

 

وصل وفد من القوى السياسية يرأسه رئيس حزب الحرية والعدالة الدكتور محمد سعد الكتاتنى لقطاع غزة تضامناً مع الفلسطينيين ورفضا للممارسات العدوانية الصهيونية بحق سكان القطاع.

 

وشارك الوفد في تشييع شهداء عائلة الدلو، كما زار الجرحى في مستشفى الشفاء.

وأكد الدكتور سعد الكتاتنى رئيس حزب الحرية والعدالة اليوم الاثنين، أن مصر وفلسطين فى خندق واحد، مشددا على أن مصر لن تتخلى عن الشعب الفلسطينى فى معركته ضد الاحتلال.

وقال الكتاتنى “جئنا إلى قطاع غزة لنؤكد دعمنا ووقوفنا إلى جانب سكان قطاع غزة فى ظل الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة عليه من قتل وتدمير”.

وأضاف – فى مؤتمر صحفى فى مستشفى الشفاء بمدينة غزة – “أن هذا العدوان الذى يقتل المدنيين ويدمر المنازل ويغتال الأطفال بأسلحة أمريكية الصنع”، مؤكدا وقوف مصر إلى جوار الشعب الفلسطينى، وستقدم له شتى أنواع الدعم ولن تتركه وحيدا فى هذه المعركة، مناشدا كل الملوك والرؤساء العرب للوقوف بجانب غزة.

وتابع قائلا “إنه فى ظل هذا العدوان الغاشم نؤكد أن مصر لم تعد كنزا إستراتيجيا لإسرائيل، مصر الآن كنز للشعب الفسطينى وللأمة العربية كلها”، مضيفا “ما رأيناه من جرحى وأطفال مصابين يؤكد أن المقاومة هى الحل للقضية الفلسطينية”.

وشارك في الوفد كلاً من مرشح الرئاسة السابق حمدين صباحى، وعضو مجلس الشعب السابق عمرو حمزاوى، والشاعر سيد حجاب والإعلامي يسرى فودة.

كما وصل قطاع غزة وفد من اتحاد الأطباء العرب لزيارة مستشفيات القطاع، والمشاركة في تنفيذ بعض العمليات لجرحى العداون.

واستشهد 99فلسطينيا معظمهم من الأطفال والنساء في العدوان الصهيوني المستمر على قطاع غزة منذ ستة أيام فيما أصيب 650 أرين بجراح متفاوتة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*