الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الزند والبرادعي وحمدين يبحثون شئون مصر مع السفيرة الأمريكية

في الوقت الذي سن فيه الليبراليين والعلمانيين سيوفهم ضد جماعة الإخوان المسلمون واتهموهم زورا وبهتانا أنهم تفاوضوا  مع السفيرة الأمريكية سابقا في شئون مصرية مؤكدين أن الشئون المصرية يجب بحثها بين المصريين ولا دخل لأحد بينهم.

و في سابقة تعد الأولي من نوعها حضر منذ قليل المستشار أحمد الزند رئيس نادي قضاة مصر وصاحب دعوي إضراب القضاة عن العمل لمقر حزب الوفد لحضور الإجتماع الذي دعا اليه الدكتور محمد البرادعي وحمدين صباحي المرشح الرئاسي الخاسر والدكتور السيد البدوي وعمرو موسي ووصلت معهم  السفيرة الأمريكية آن باترسون إلى مقر حزب الوفد وبدأ اجتماع مغلق مع المذكورين لبحث تداعيات الموقف المصري الراهن الأمر الذي اعتبره السياسيون تدخل صارخ في السيادة المصرية وخلط بين السلطة القضائية وممثلي الأحزاب الليبرالية التي تتبني فكرة هدم مصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*