السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

إسماعيل يتقدم بمشروع قانون لتنظيم استخدام هرمونات الفاكهة

تقدم حمدي إسماعيل نائب الإسماعيلية وعضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بمشروع قانون لتنظيم بيع وتداول الفاكهة إلى لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس الشعب.

وأوضح النائب في مشروعه أن التوسع المطرد في الرقعة الزراعية وزيادة المساحات المنزرعة من الخضر والفاكهة وزيادة الأسعار وزيادة الاستهلاك وفتح باب التصدير والنقلة النوعية في إنتاجية الفدان من الخضر والفاكهة إلى الإفراط في استخدام المبيدات والمخصبات والأسمدة والهرمونات من أجل الحصول على أعلى إنتاج أضرَّ بصحة المواطنين، وأظهر السرطانات بأنواعها.

وأشار النائب إلى أنه في نفس الوقت الذي يأكل فيه المواطنون المصريون الخضر والفاكهة الملوثة يتم التعاقد مع مستثمرين من دول أوروبا وشرق أسيا لزراعة مساحات شاسعة دون هذه المخالفات تحت مقاييس وتحليل للتربة قبل الزراعة وتحليل المنتج للتأكد من خلوه من العناصر الضارة، وتتكبد الأسر المصرية ووزارة الصحة نفقات طائلة لعلاج الأمراض الناتجة عن المحاصيل غير الصالحة من الخضر والفاكهة (15 مليون مواطن مصاب بسبب استهلاك الخضر والفاكهة غير الآمنة).

وطالب النائب في مشروعه أن يتم إنشاء معمل مركزي تابع لوزارة الزراعة لسلامة الخضر والفاكهة وإنشاء فروعٍ للمعمل بالمحافظات ليشرف على المزارع عن طريق المهندسين الزراعيين، ويحلل التربة كل عامين على الأقل للتأكد من سلامتها، ويضع المعمل لائحةً للمزارعين بالاستخدام الآمن للمبيدات.

وأكد أهمية حظر تسويق المنتج قبل تفحص عينات من المحصول للتأكد من سلامة المنتج وإعطاء صاحب المزرعة تصريحًا من المعمل بسلامة المنتج، وإعدام المنتج عند ضبط مخالفة على حساب صاحب المزرعة وغلق المزرعة لمدة عام.

وشدد على أهمية خضوع أسواق الجملة للتفتيش والمتابعة من قِبل المعامل بالمحافظات وتفحص عينات من المنتجات على أن يتعرض المخالف للغرامة وإعدام الكمية غير الصالحة، فضلاً عن عدم السماح بمرور منتج من محافظة إلى أخرى إلا بتصريح من المعمل وإنشاء صندوق للمساهمة في الإنفاق على المعامل من الغرامات التي يتعرض لها المخالفون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*