السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الصحفي الحسيني يفارق الحياة متأثرا بإصابته في أحداث الاتحادية

الحسيني أبو ضيف

استشهد الزميل الحسيني أبو ضيف، الصحفي بجريدة “الفجر”، منذ لحظات بعدما كان قد أصيب بطلق خرطوش في رأسه، في منتصف ليل الأربعاء الدامي، أمام قصر الاتحادية الرئاسي، ,وهو في صفوف جماعة الإخوان المسلمون ، والذي سقط فيه عشرة شهداء من جماعة الإخوان المسلمين خلال تظاهرهم؛ تأييدا لقرارات الرئيس محمد مرسي.

وكان أبو ضيف وهو من معارضي الإعلان الدستوري يؤدي عمله الصحفي في موقع الأحداث، وجرى نقله إلى العديد من المستشفيات؛ لمتابعة حالته الحرجة، وانتهى به المطاف في القصر العيني حيث وافته المنية.

يذكر أن وزارة الصحة أعلنت مقتل 9 وإصابة حوالي 1500 جراء تلك الاشتباكات الأخيرة، فيما فاضت روح الشهيد العاشر خالد طه ، أمس الثلاثاء، حيث شيعه مؤيدو الرئيس من مسجد رابعة العدوية

الجدير بالذكر أن تحريات المباحث أثبتت إصابة الحسيني وهو يمارس مهام عمله الصحفية وكان يقف في الناحية التي فيها الإخوان المسلمون وأصيب رميا من الجانب الأخر حيث كان أنصار البرادعي  وحمدين والتيار الشعبي يقذفون المتظاهرين بالنيران والخرطوش مما أسفر عن وفاة 10 أشخاص من صفوف جماعة الإخوان المسلمون وإصابة المئات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*