الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

وزير الداخلية:الرئيس أمر بعدم استخدام القوة ضد المتظاهرين السلميين

مسجد القائد ابراهيم بالاسكندرية

أكد وزير الداخلية اللواء أحمد جمال الدين أن رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي وجه تعليمات بسرعة تحقيق الأمن والاستقرار على وجه السرعة الممكنة ووضع أمن المواطن المصري فوق كل اعتبار.

وأوضح جمال الدين أن رؤية الرئيس مرسي السياسية تمركزت حول عدم استخدام العنف ضد المتظاهرين من خلال دقة التمييز بين مثيري الشغب والمتظاهرين السلميين.. مشيرا إلى أن وزراة الداخلية شكلت لجنة مؤخرا من أجل تحديث أدوات الشرطة لمواجهة الاعتداء على ضباطها وأفرادها.

وقال جمال الدين – في مقابلة خاصة (مسجلة) مع قناة (سي بي سي) الفضائية مساء /الجمعة/” إن الجهات المعنية بصدد استصدار قانون ينظم عملية التظاهر بما يسمح الحفاظ على سلمية التظاهر وإن هذا القانون سيتم انجازه بمجلس الشعب حال انعقاده”.

وأكد جمال الدين أن الوزراة شرعت في وضع استراتيجية مستقبلية بشأن تلبية متطلبات حقوق رجال الشرطة.. لافتا إلى أن الرئيس محمد مرسي والحكومة ساعدتا الداخلية فعليا من خلال اعتماد جزء من المتطلبات المالية لرجال الداخلية.

وعلى صعيد الاوضاع بمحيط مسجد القائد ابراهيم بالاسكندرية أكد مصدر أمني بالداخلية أنه في إطار دعوات المؤيدين للتجمع لحماية دور العبادة والعلماء في محيط المسجد وكذلك دعوات المعارضين بالتجمع في ذات المكان, إتخذت الأجهزة الأمنية الاجراءات المناسبة وتمكنت من الفصل بين الطرفين عقب بدء حدوث احتكاكات وتراشقات بينهما.

وأوضح المصدر الأمني – في بيان صادر من وزارة الداخلية – أنه تم إبعاد المعارضين عن محيط المسجد إلا أن التراشقات تكررت مرة اخرى في الشوارع الجانبية مما دفع القوات إلى التدخل , وأسفر ذلك عن إصابة 50 مواطنا و12 مجندا بالأمن المركزى واحتراق سيارتي شرطة وإتلاف سيارتي إطفاء , وسيارة مملوكة لأحد المواطنين , كما تمكنت الأجهزة الأمنية حتى الآن من ضبط 12 من مثيري الشغب.

وعزا المصدر تلك الأحداث إلى الاحتقان بين مؤيدين ومعارضين بمحيط مسجد القائد إبراهيم , وليس كما صوره البعض على خلاف الحقيقة من وجود تهديدات لدور العبادة, الأمر الذي زاد من إثارة المشاعر..مشيرا إلى أن قدسية دور العبادة واحترام رجال الدين عقيدة راسخة مصانة بوعي وضمير المصريين جميعا.

وأضاف المصدر الأمني أن القوات مازالت تبذل أقصى الجهود للسيطرة على الموقف وضبط العناصر المثيرة للشغب وتقديمها للنيابة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*