الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

تنفيذي الإسماعيلية يرفض التصالح مع مخالفي رخص البناء

مجلس تنفيذي محافظة الإسماعيلية
قرر اللواء جمال إمبابى محافظ الاسماعيلية عدم التصالح مع أصحاب مخالفات اشتراطات البناء والذين قاموا بالتعليه لأدوار متكررة دون الحصول على التراخيص اللازمة وعدم الإلتزام بقوانين البناء وخاصة فى المناطق ذات الإشتراطات البنائية الخاصة .
وأشار إلى أنه تم الموافقة على السماح بالتعليه لدور واحد أو دورين فقط فى المبانى السكنية بشرط التأكد من تحمل أساسيات المبانى المراد زيادة إرتفاعها وبحد أقصى دور أرضى وخمسة أدوار متكررة وفقاً لتراخيص البناء وعلى أن يتم تحصيل رسوم قدرها مائة جنية عن كل متر مسطح للدور الواحد ومائة وخمسون جنيهاً عن المتر للدور الثانى ويتم فتح حساب خاص بأحد البنوك لتحصيل هذه الرسوم وتخصيصها للصرف على صيانة ورفع كفاءة شبكة الصرف الصحى للمدينة والأحياء
 جاء ذلك خلال اجتماع المجلس التنفيذى للمحافظة الذى عقد أمس  بمبني المحافظة بحضور اللواء ماجد عبد الكريم السكرتير العام للمحافظة واللواء محمد درهوس السكرتير العام المساعد ورؤساء المراكز والمدن والأحياء ومديرى العموم لمختلف مديريات الخدمات
 ناقش المحافظ مع أعضاء المجلس  التقرير الخاص بمتابعة تنفيذ القرارات التى تم اتخاذها فى الجلسة السابقة للمجلس ومتابعة الموقف التنفيذى لجميع المشروعات الخدمية والتنموية التى يجرى تنفيذها على أرض المحافظة وتوابعها ومناقشة المعوقات التى تعترض تنفيذها وبحث سبل حلها وتذليلها لدفع عجلة العمل وتحقيق التنمية الشاملة
وناقش المحافظ  أيضاخطة مديرية التموين واستعداداتها لبدء تنفيذ توزيع إسطوانات البوتاجاز بالكوبونات وربطها على البطاقات التموينية اعتباراً من شهر يناير الجارى و أكد المحافظ على ضرورة اعادة الدراسة بشكل تفصيلى ووضع آلية خاصة للبدء فى تنفيذ هذه الخطة مع الأخذ فى الإعتبار وضع خطة إعلامية خاصة وحملة إعلامية من خلال وسائل الإعلام المختلفة لتوعية المواطنين وإرشادهم بكيفية الحصول على إسطوانة البوتاجاز عن طريق الكوبونات
وفيما يتعلق بمتابعة إستكمال تنفيذ مشروع مصرف صيام بقطاع فايد طالب المحافظ  بسرعة الأنتهاء من التنسيق مع مديرية الأمن وإتخاذ كافة الإجراءات للبدء فى إستكمال الجزء المتبقى من مشروع المصرف بالقوة الجبرية للحفاظ على الرقعة الزراعية والمصلحة العامة
و تناول الإجتماع  خطة المحافظة لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية فى اعمال الانارة العامة بالشوارع والميادين والطرق وإستمرار تكثيف أعمال متابعة تنفيذ خطة الترشيد بجميع قطاعات المحافظة وتوابعها وفيما يتعلق بالاستثمار أكد محافظ الإسماعيلية أنه يجرى حالياً اعادة النظر فى تحديد مقابل حق الإنتفاع وسعر متر الأراضى المرفقة والغير مرفقة بمناطق مشروع وادى التكنولوجيا بشرق القناة والمناطق الصناعية بالاسماعيلية وأوضح أنه تم الإنتهاء من رسم الخريطة الاستثمارية للمحافظة  كما تم خلال الإجتماع متابعة ماتم تنفيذه من أعمال خطة المحافظة والخاصة بإنشاء الأسواق البديلة لتجميع الباعة الجائلين والحفاظ على الشكل الجمالى والحضارى حيث تم إنشاء عدد 3 أسواق بديلة بنطاق حى ثان الإسماعيلية بإجمالى عدد 466 فرش كاملة المرافق والتى شملت عدد 160 فرش بسوق حى السلام و 96 فرش بالسوق البديل بمنطقة شارع شل وعدد 210 فرش بسوق عبد الحكيم عامر بتكلفة إجمالية قدرها 500 ألف جنيهاً وفى نطاق حى ثالث ثم رفع كفاءة وتطوير سوق الحرفى واقامة عدد 44 فرش بتكلفة قدرها 160 الف جنية
كما أشاد المحافظ بمشروع السوق البديلة التى تم انشائها بمدينة القصاصين والتى تضمنت انشاء عدد 17 محل تجارى بإعتماد مالى قدره 60 الف جنية واستكمال هذا المشروع بالجهود الذاتية – وهذا بالإضافة لإنشاء السوق البديل بالتل الكبير بعدد 30 فرش وتكلفة قدرها 100 ألف جنية وفى القنطرة غرب سوق بديلة بعدد 40 فرش بتكلفة 75 الف جنية وفى مركز ومدينة فايد سوق بديلة بعدد 30 فرش بمبلغ 50 ألف جنية وفى أبو صوير إضافة 25 فرش بتكلفة 75 الف جنية للسوق المقام بجوار المحطة وفى القنطرة شرق يجرى إقامة شادر سمك بمنطقة سوق الاربعاء بتكلفة 130 الف جنية
ومن جهته أعلن العميد عصام شادى مدير ادارة مرور الإسماعيلية أنه تم الإنتهاء من تطوير ورفع كفاءة إشارات المرور الضوئية بالشوارع والمحاور الرئيسية بالمدينة وجارى حالياً تكثيف الحملات المرورية لعودة الانضباط وتحقيق السيولة المرورية بالشارع الاسماعيلى
وعلى جانب اخر تم متابعة الموقف التنفيذى لمشروع إنشاء جامعة سيناء بالقنطرة شرق والتى تم الانتهاء من تنفيذ كافة الأعمال الانشائية للمبانى بها وجارى العمل فى التشطيبات النهائية و طالب المحافظ بضرورة متابعة نسبة الانجاز فى هذا المشروع وفقاً للبرنامج الزمنى المحدد وإستعداداً لبدء الدراسة بعدد كليتين بهذه الجامعة مع بداية العام الدراسى القادم.
الإسماعيلية -خليل إبراهيم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*