السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

مؤتمراً صحفياً لحزب الحرية والعدالة لشرح ما تعرض له بالأمس

SAM_4649

عقد حزب الحرية والعدالة بالإسماعيلية بعد ظهر اليوم السبت مؤتمراً صحفياً بمقر الحزب المدمر بشأن الاعتداءات السافرة التي وقعت على مقر الحزب فى تظاهرات أمس الجمعة .

وخلال المؤتمر قال الدكتور علي عبد اللاه المتحدث الإعلامي لحزب الحرية والعدالة بالإسماعيلية أنه يحمل مسئولية ما حدث بالأمس من اقتحام مقر الحزب وإلقاء محتوياته واقتحام مبنى ديوان عام المحافظة بعد تحطيم وجهته الخارجية إلى منظمي مظاهرات والمسيرات بالأمس مؤكدا على أن التيارات الإسلامية عندما تنطلق فى مظاهرات تقوم بتأمينها بشكل كامل حتى لا يحدث اي أحداث شغب بينما هم لا يستطيعون تامين مظاهراتهم فقد اندست عناصر إجرامية بينهم  .

وأضاف عبد اللاه ان خسائر تحطيم الحزب بلغت 100 ألف جنية كما انه تم سرقة أجهزة كهربائية ومبالغ مالية ومصوغات ذهبية من الشقة التي تعلو الحزب وتدميرها وهى ملك المواطن علاء الجندي  قدرت بنحو  150 ألف جنية .

وأشار إلى انه جاري تحديد الأشخاص الذين قاموا باقتحام الحزب من الفيديوهات والصور الموجودة لدى الحزب وسيتم تسليمها الى جهات التحقيق لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالهم .

كما استنكر الأستاذ إبراهيم عابدين الأمين العام المساعد للحزب التباطؤ الشديد  من أجهزة الأمن بالإسماعيلية من حيث أن الحزب قد أرسل خطاب رسمي إلي مدير أمن الإسماعيلية اللواء محمد عيد يطالب فيه بتأمين مقر الحزب أثناء المظاهرات ، لأنه كان من المتوقع مهاجمة الحزب ، وبالفعل تسلمت الشرطة المقر لحمايته وهو ما لم يحدث ، حيث اكتفت بتأمينة بثلاثة إفرا شرطة فقط ، ولم تصل التعزيزات إلا بعد اقتحام الحزب وتحطيمه ونهب محتوياتة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*