الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الإسماعيلي يهزم الإتحاد بهدف لجودوين ويتصدر مجموعته

هدف جودوين في الاتحاد

حقق الإسماعيلي فوزا هاما على الاتحاد السكندري ضمن الجولة الثانية للمجموعة الثانية من الدوري بهدف دون رد.

سجل النيجيري جودوين هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 8 ليرتفع بها رصيد الدراويش إلى النقطة السادسة بعدما تمكن من تحقيق فوز في الجولة الأولى على الجيش.

في الوقت الذي تجمد رصيد الاتحاد عند النقطة صفر بعدما خسر في الجولة الأولى على يد الزمالك في القاهرة.

وقد اقتسما الفريقان أحداث المباراة حيث سيطر الإسماعيلي على شوط المباراة الأول دون ظهور للاتحاد في الوقت الذي تحكم زعيم الثغر في مجريات الأمور في الشوط الثاني.

الشوط الأول

بدأ فريق الاتحاد السكندري المباراة بالضغط على مرمى محمد صبحي من خلال تصويبات من خارج المرمى وذلك على أمل إحراز هدف مبكر يعوض خسارة الجولة الأولى من الدوري أمام الزمالك.

في المقابل حاول الإسماعيلي الضغط على زعيم الثغر من خلال تصويبات طويلة في محاولة لاستغلال خطورة النيجيري جودوين العائد لتشكيلة الفريق الأصفر على حساب جون انطوي بالإضافة إلى كرات عرضية من أحمد خيري وعمر جمال.

وفي الدقيقة 8 من عمر المباراة نجحت إحدى هذه الكرات عندما مرر عمر جمال كرة عرضية احسن جودوين استغلالها مسجلا الهدف الأول للدراويش.

بعد الهدف الأول واصل الإسماعيلي الضغط على مرمى الاتحاد من خلال استغلال التمريرات الخاطئة من جانب زعيم الثغر، لكن دفاع الاتحاد يحاول الصمود.

الاتحاد حاول العودة للمباراة من خلال تصويبات وتمريرات علاء كمال الماكرة لكن هذه المحاولات لم تكن على مستوى الطموح ولم تشكل خطورة على مرمى محمد صبحي ، وكانت أخطر الهجمات من خلال سيد فريد في الدقيقة 20 لكنها تصطدم بالقائم.

بعد مرور 20 دقيقة من عمر المباراة يلجأ الإسماعيلي إلى الهجمات المرتدة في ظل تراجع المستوى البدني من جانب الاتحاد ، واعتمد صبري المنياوي مدرب الدراويش على سرعة مهاب سعيد وعمر جمال في تنفيذ هذه الهجمات.

ومع مرور الوقت يواصل المستوى البدني للاعبي الاتحاد التراجع وكذلك الأخطاء الدفاعية وهو ما كاد يكلفهم هدف ثاني في الدقيقة 35 عندما أخطأ أسامة السيد مدافع زعيم الثغر في إخراج الكرة ليجدها عمر جمال لكن الهاني سليمان ينقذ الموقف.

الشوط الثاني

نزل الاتحاد السكندري الشوط المباراة الثاني بشكل أقوي من الذي ظهر عليه في الشوط الأول وذلك من خلال هجمة في الدقيقة 49 قبل أن يتدخل عبد الحميد سامي لاعب الدراويش لإنقاذ هدف محقق.

أداء الإتحاد شهد تطورا على الصعيد الهجومي وذلك بعدما دفع أحمد ساري مدرب الاتحاد بلاعبه طلعت محرم الذي أحدث خطورة من خلال تمريرات علاء كمال بالإضافة إلى تحركات طارق وطني.

وفي الدقيقة 52 يتراجع أداء الاتحاد السكندري بعدما قام سمير عثمان حكم المباراة بطرد محمود عبد العزيز لاعب الإسماعيلي.

وفي الدقيقة 64 يقترب الاتحاد من تسجيل هدفه الأول في هذه المباراة بعدما مرر علاء كمال الكرة إلى الخطير طارق وطني قبل أن تنشق الأرض عن عبد الحميد سامي مدافع الإسماعيلي الذي يخرج الكرة خارج الملعب.

واصل الاتحاد فرض سيطرته على الأمور وزادت خطورته من خلال تصويبات وتحركات طارق وطني الذي صوب كرة ناريه في الدقيقة 74لكنها تخرج خارج المرمى.

ونجحت خبرة لاعبي الدراويش في الخروج بالمباراة إلى بر الأمان من خلال الصلابة الدفاعية لم يجد معها الاتحاد حيلة لتنتهي المواجهة بفوز الإسماعيلي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*