الأربعاء , 18 أكتوبر 2017
أخر الأخبار

بيان من الحرية والعدالة بشأن الاعتداء علي أعضاء الحزب بمدينة دسوق

حزب "الحرية والعدالة"

حزب “الحرية والعدالة”

أقام حزب الحرية والعدالة بكفر الشيخ بالتعاون مع جماعة الاخوان المسلمين وبعض الأحزاب السياسية مؤتمرا لتأييد الشرعية بمدينة دسوق بحضور د. محمد جمال حشمت، وأثناء إلقاء كلمته فوجئ الجميع بإطلاق أعيرة نارية وخرطوش ومولتوف علي المؤتمر

والذي كان يوجد به عدد من النساء والأطفال ودون مراعاة وازع من ضمير أو دين أو خلق، مما أدي إلي حالة من الرعب والفزع بينهم، ثم قام مجموعة من البلطجية بمحاولة اقتحام المؤتمر وهم يحملون السيوف والسنج والمطاوي وقاموا بالإعتداء علي الحاضرين، مما تسبب في إصابة العشرات بإصابات مختلفة، وأدي إلي إنهاء المؤتمر في بدايته ونحن إذ نحمل المسئولية للتيار الشعبي وبعض فلول النظام السابق فإننا نتساءل عن السبب الذي يدفع هؤلاء للإعتداء علي مؤتمر يعبر عن رأيه بطريقة سلمية، و لماذا يذهب هؤلاء أصلا إلي مكان انعقاد المؤتمر، علما بأنه قد تم عقد مؤتمر في نفس المكان لأحد الإعلامين الأسبوع الماضي قام فيه بتوجيه كل أنواع السباب والشتائم للرئيس والإخوان ولم يتعرض له أحد.

وعلي هذا يتضح لكل ذي عينين كذب شعارات السلمية التي يتشدقون بها، كما نتساءل أيضا عن دور الشرطة الغائب والذي ترك الساحة خالية للبلطجية ولم يتدخل لحماية المواطنين السلميين وإلي متي سيظل هذا الوضع، حيث لم تحرك الشرطة ساكنا طوال الساعات التي وقعت فيها الإعتداءات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*