الجمعة , 22 سبتمبر 2017
أخر الأخبار

بيان من إخوان الشرقية حول الاعتداء على مسجد حلمى بمدينة الإبراهيمية

بيان رسمي

شهدت مدينة الإبراهيمية وتحديدا مسجد حلمى مساء أمس الثلاثاء 25-6-2013 م أعمال عنف وبلطجة منسوبة لتجمعات وتيارات تتخذ من العنف منهجاً لها بهدف إرباك المشهد وتعطيل مسيرة الدولة.

ففى لقاء الثلاثاء الأسبوعى المعتاد بالمسجد تم دعوة الاستاذ الدكتور عبد الرحمن البر عضو مكتب الارشاد لإلقاء الدرس هذا الأسبوع , وبعد بدء الدرس بحوالى عشر دقائق فوجئ من بداخل المسجد بمجموعة من البلطجية والمأجورين وعددهم يزيد عن الثلاثمائة حاملين الأسلحة البيضاء والعصي والمواسير البلاستيكية والخرطوش وبدءوا يقذفون بالحجارة وكسر الرخام داخل المسجد ثم تطور الأمر إلى كسر زجاج شبابيك المسجد ومحاولة اقتحامه , مما دفع من بداخل المسجد إلى الاسراع بغلق أبوابه والتترس خلفها .

أعقب ذلك محاولات من البلطجية لاقتحام المسجد وكسر أبوابه فقام من بداخل المسجد على الفور بالاتصال بالشرطة التى أتت متأخرة , وبعد إلقاء الشرطة عددا من القنابل المسيلة للدموع استطاعت تحرير من بداخل المسجد , وقد أسفر هذا الاعتداء عن عشر اصابات فى صفوف الاخوان والأهالي إصابة أحدهم خطيرة إضافة إلى تحطيم زجاج المسجد بالكامل وإتلاف بعض شبابيكه وأبوابه .

وفى الوقت الذى ظن الجميع ان الأمر قد انتهى عند هذا الحد , فوجئوا بتوجه البلطجية الى مقر حزب الحرية والعدالة بالمدينة واقتحموه واستولوا على جميع محتوياته بعد أن أتلفوه تماما .

وفي هذا الصدد تدين جماعة الأخوان المسلمين ببالغ الشدة ما حدث وتؤكد على ما يلي :

أن ما حدث من أعمال عنف وبلطجة مساء اليوم في الابراهيمية يفضح المخططات التي تستعد لتنفيذها معارضة عاجزة قامت بالتحالف مع فلول النظام الفاسد بهدف جر البلاد إلي دوامة من الفوضى والعنف .

كما تود الجماعة التأكيد على تحمل أجهزة الدولة المعنية مسئولية حماية المواطنين والممتلكات بالإضافة لمقار الأحزاب وكافة التجمعات السلمية .

وفي النهاية، تؤكد جماعة الاخوان المسلمين علي نبذها العنف بكافة أشكاله وعلي ثقتها في وعي الشعب المصري وقدرته على إفشال كافة المخططات والمؤامرات التي تحاك ضده وتستهدف النيل من أمنه واستقراره .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*