الأربعاء , 13 ديسمبر 2017
أخر الأخبار

د. حسن الشافعى: أتبرأ إلى الله من مرتكبى مجزرة الفجر فى رابعة

د. حسن الشافعى

طالب د. حسن الشافعى مستشار شيخ الأزهر الشيخ أحمد الطيب بالتدخل الفورى لوقف المجازر التى تحدث للمتظاهرين العزل الذين يتظاهرون بشكل سلمى للتعبير عن رأيهم.

ودعا الشافعى – فى البيان الذى أصدره صباح السبت – كافة الشرفاء إلى التدخل لوقف هذه الكارثة، متسائلا: متى يتوقف القتل الجماعى؟

وأشار إلى أنه لم يسبق أن قتل أحد فى مصر متظاهرين سلميين بهذا الشكل. ولفت إلى أن سقوط قتيل واحد كان كفيلا بأن يطيح برؤساء وحكومات كاملة. كما تساءل الشافعى: أين الدكتور البرادعى الذى أقام الدنيا على الرئيس محمد مرسى حين قتل شخص واحد فى عهده، قائلا: إنه قد فقد شرعيته بسقوط هذا القتيل.

كما تساءل الشافعى: أليس هؤلاء بشرا أريقت دماؤهم؟ وتبرأ من الذين قتلوا الشباب فى ميدان رابعة العدوية، قائلا: “اللهم إنى لا أملك إلا أن أبرأ إليك من فعل هؤلاء”. لافتا إلى أن التظاهر ليس جريمة يستحق عليها هؤلاء المتظاهرين العقاب.

وقال: أتوقع ألا يصمت شيخ الأزهر على هذه التصرفات ، مطالبا إياه وباقى العلماء بسرعة التحرك لإنقاذ الوضع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*