الجمعة , 24 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

مظاهرة أمام مجلس الوزراء للمطالبة بحد أدنى للأجور

تزايد المظاهرات في مصر للمطالبة بالحقوق

وسط حضور أمني مكثف؛ نظَّم أكثر من 700 متظاهر من العمال بمختلف القطاعات العمالية وقفةً احتجاجيةً ظهر اليوم، أمام مجلس الوزراء بشارع حسين حجازي، ورددوا هتافات ضد الحكومة والنظام المصري؛ للمطالبة برفع الحد الأدنى للأجور والمعاشات إلى 1200 جنيه شهريًّا، ووقف الخصخصة ضمانًا لحقوق العمال.

وردد المتظاهرون هتافات، منها: “اصحى يا بطرس باشا وفوق.. إحنا الشعب ولينا حقوق”، و”علّي وعلّي وعلّي الصوت.. اللي بيهتف مش هيموت”، وحملوا لافتات تطالب الرئيس مبارك بالتدخل مثل: “نطالب سيادة الرئيس بالقضاء على أباطرة الفساد والمزورين”، و”الضرب من حديد على من استباحوا مصر”.

وترأس النائبان يسري بيومي عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين وحمدين صباحي وفدًا ضمَّ الخبير الاقتصادي أحمد السيد النجار، وخالد علي مدير المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والعامل ناجي رشاد صاحب القضية التي ألزمت الحكومة المصرية بوضع حد أدنى للأجور؛ لمقابلة رئيس الوزراء لتقديم حكم إلزام الحكومة بوضع حد أدنى للأجور، إلا أنهم اكتشفوا غيابه عن المجلس!!.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*