الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

د. عزت فور الإفراج عنه : ماضون في طريقنا نحو الإصلاح

أكد الدكتور محمود عزت نائب المرشد العام للإخوان المسلمين أن الجماعة ماضيةٌ في طريقها نحو الإصلاح وأداء دورها لخدمة الإسلام ودعوة الإخوان المباركة، سواء كان أفرادها داخل السجن أو خارجه.

وأضاف لـ(إخوان أون لاين)- فور وصوله إلى منزله منذ دقائق- أن الإخوان أحبُّوا الإسلام وسعدوا به، ويرغبون أن يسعدَ الناس كما سعدوا هم به، مشيرًا إلى أن الإنسان في حريته تكون الفرصة متاحةً أمامه بشكل أكبر لخدمة دينه ودعوته وتحسين طريقه إلى الآخرة.

وقال د. عزت: “الحمد لله سبحانه وتعالى أولاً وآخرًا على نعمة الحرية، وأن أعطانا الفرصة مجددًا للعمل لدين الله ولجماعتنا المباركة”، داعيًا اللهَ أن يفكَّ أسْرَ جميع الإخوان المعتقلين، وخاصةً الدكتور أسامة نصر وإخوانه المحتجزين على ذمة نفس القضية”.

وأكد د. عزت أن الله عزَّ وجلَّ يعوِّض الإخوان داخل السجن بالطمأنينة والسكينة والرضا، وسط إخوانهم، ويثيبهم على ما يتكبَّدون من فراق لزوجاتهم وأبنائهم ثوابًا وأجرًا عظيمًا، مذكِّرًا بقوله تعالى: ﴿مَا يَفْتَحِ اللهُ لِلنَّاسِ مِن رحْمَةٍ فَلاَ مُمْسِكَ لَهَا﴾ (فاطر: من الآية 2).

وأعرب عن أمله أن يراجع النظام نفسه، ويتوقَّف عن حملات الاعتقال المتكررة والمتلاحقة بحق الشرفاء من أبناء هذه الأمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*