الخميس , 23 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

بالفيديو: أول مناظرة بين البرادعى وأحمد عز

أكد د. محمد البرادعى، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية للإعلامية الأمريكية الشهيرة “كريستينا أمانبور” بقناة CNN من بوسطن أنّ “هدفه الرئيسى ليس المنافسة على الانتخابات الرئاسية، بل يكمن فى أنّ أرى مجتمعى الذى ترعرعت فيه، يتجه نحو الديمقراطية، فنحن لدينا رئيس فى السلطة لمدة 30 عاماً، وقانون عسكرى لمدة 30 عاماً، فيجب ضمان الديمقراطية الحقيقية التى تتحقق من خلال الانتخابات النزيهة والعادلة والتى يجب أن يتم الإشراف الدولى عليها، والديمقراطية غير موجودة فى نمط الحياة المصرية لأكثر من 50 عاماً، لذلك المجتمع المصرى يحتاج للتغيير والديمقراطية بأسرع وقت ممكن، وأنا أحاول أن أدفع الحكومة لتغيير الدستور، من أجل اللحاق بالركب العالمى الديمقراطى.

وعند سؤاله أنّ عدد مؤيديه حتى الآن يفوق 200 ألف مؤيد، وهو عدد ضئيل بالنسبة لإجمالى عدد السكان، قال البرادعى، إنّ الشعب المصرى عنده الإرادة القوية لتحقيق الديمقراطية واللحاق بالركب العالمى، ولا يمكننى أنّ أساعدهم إلا إذا أرادوا وسمحوا لى بذلك، فأنا وكيل التغيير فى مصر”

وتطرقت كريستينا للحديث عن “مخاوف البرادعى على حياته الشخصية” فقال البرادعى إن المصريين يستحقون أكثر مما يحصلون عليه اليوم، ومستعد لأن أسلك أى طريق لتحقيق ذلك، أما مسألة “حمايتى الشخصية” فلا أفكر فيها مطلقاً، وسأفعل كل ما بوسعى من أجل تحقيق ما يستحقه المصريون، والاحتجاجات التى يقوم بها المصريون تهدف لتحقيق التغيير والديمقراطية فى مصر.

وفى مداخلة لأحمد عز أمين تنظيم الحزب الوطنى قال فيها إن د. محمد البرادعى شخصية تجبر أى أحد على احترامها، ونحن نرحب به، وله كامل الحرية والإرادة للترشح فى الانتخابات القادمة، وأتمنى أن ينضم البرادعى للإطار السياسى ولكنه تحفظ على تحالف البرادعى مع الإخوان والشيوعيين. وعن سؤاله حول “قانون الطوارئ” قال عز، إن لكل دولة طرقها الخاصة لتحقيق الأمن والأمان لشعبها، وفى مصر فإن القانون الطوارئ هدفه القضاء على الإرهابيين.

وقامت قناة CNNفى حلقتها بعمل مقابلة مع سعد الدين إبراهيم قال فيها، إن الرئيس مبارك هو الأقرب للترشيح عن الحزب الحاكم فى الانتخابات القادمة، ولكن نجله “جمال” لا يتمتع بفرصة قوية “لعدم وجود كاريزما وجاذبية” لدى الشعب المصرى.

كما قام كل من د.محمد كمال، عضو مكتب أمانة السياسات بالحزب الوطنى، وجميلة إسماعيل الناطقة الرسمية باسم حزب الغد بمداخلة مع البرنامج ، حيث قال د. محمد كمال “إذا أراد الرئيس مبارك ترشيح نفسه فى الانتخابات المقبلة فسوف يلتف حوله الحزب الوطنى، وإذا امتنع فسوف يقوم الحزب بعقد اجتماع واختيار مرشح جديد للحزب الوطنى.

بينما قالت جميلة إسماعيل “إذا سقط حكم مبارك فهذا يعنى سقوط النظام بالكامل” موضحة “والدليل حالة الخوف والقلق عندما كان فى ألمانيا للإجراء بعملية جراحية.. ظن الجميع أنّ كل شىء سينهار ويسقط فى دقيقة إذا حدث أى مكروه”

وكانت كريستينا قد بدأت برنامجها بالقول “ثلاثة عقود من حكم الطوارئ فى أكبر دولة عربية، فهل يوجد أى أمل لتحقيق الديمقراطية فى مصر؟ فسوف نتحدث إلى الحائز على جائزة نوبل للسلام والذى يريد الدخول فى المنافسة الرئاسية للانتخابات المقبلة د. محمد البرادعى.

أضافت “الرئيس مبارك الذى بقى فى الحكم منذ عام 1981 بعد اغتيال الرئيس أنور السادات على أيدى الجماعات الإسلامية. وعلقت CNN فى نهاية التقرير بالقول “إنّ الكثير من الناس يظنون أنه فى حالة عدم ترشح الرئيس مبارك فى الانتخابات الرئاسية المقبلة، فسوف يكون نجله جمال هو المرشح المحتمل للحزب الوطنى”. وشهد البرنامج انقطاعا فى البث المباشر أثناء مداخلة أحمد عز أعقبه فاصل ثم عودة إلى استكمال مداخلته على الهواء.

نقلاُ عن اليوم السابع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*