الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الجعفري يستنكر منع الدويك من دخول تشريعي الضفة

استنكر د. إبراهيم الجعفري عضو لجنة الشئون العربية بمجلس الشعب بشدة منع حركة فتح وسلطة رام الله، للدكتور عزيز الدويك رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، من عقد مؤتمر صحفي من داخل المجلس برام الله.

وقال الجعفري، في تصريح لـ(برلمان دوت كوم)- إن هذا التصرف يأتي ضمن اتفاق خفي بين شلة رام الله وبين الكيان الصهيوني، يقضي بأن تكمل شلة رام الله دور الاحتلال في استمرار تعطيل صلاحيات الدويك البرلمانية والتشريعية، بالإضافة إلى التضييق المستمر من جانب حركة فتح على أنصار حركة حماس في الضفة الغربية والاعتقال، مشيرًا إلى أن خروج الديوك شكل ضربة قاسية لشلة رام الله التي لم تكن تريد له الخروج حتى لا يزيد من قوة حركة “حماس” في الضفة.

وشكك الجعفري في نوايا حركة فتح في إنجاز الحوار الفلسطينيي الداخلي، مشيرًا إلى أن أفعالها وجرائمها بحق أنصار حماس في الضفة يؤكد عدم جديتها.

كان نواب حركة “فتح” قد أغلقوا أبواب المجلس التشريعي في رام الله أمام رئيس المجلس الدكتور عزيز دويك ومنعوه من عقد المؤتمر الصحفي داخله.

ومنع النواب وموظفو المجلس دويك لدى وصوله رام الله من دخول المجلس؛ وهو الأمر الذي اضطر الجماهير الفلسطينية إلى إحضار خيمة وتقبُّل التهاني فيها في ساحة المجلس، وشوهد الدويك محاطًا بنواب من حركة “حماس” إلى جانب نائبه الثاني الدكتور حسن خريشة، والنائب الدكتور مصطفى البرغوثي إلى جانب عشرات المحبين.

27/06/2009
كتلة الإخوان