الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

الخميس وقف بث قناة الأقصى على يوتلسات “نايل سات”


أعلنت قناة الأقصى الفضائية التابعة لحركة المقاومة الإسلامية حماس الثلاثاء أن المجلس الأعلى للاعلام المرئي والمسموع الفرنسي أمر بوقف بثها على القمر الاصطناعي Atlantic Bird 4A (يوتلسات) بعد 48 ساعة، في قرار تبلغته عبر الشركة الوسيطة.

والمعروف أن القمر الصناعي الفرنسي Atlantic Bird 4A التابع لشركة يوتلسات للأقمار الصناعية يدور في المدار 7درجات غرب وهو نفس مدار قمر النايل سات مما يجعل معظم الناس يعتقد أن القناة تبث من قمر النايل سات ، والحقيقة أن النيل سات قد أوقف بث القناة منذ حوالى العامين ، فتحولت للـ Atlantic Bird 4A المجاور له إلى أن قررت شركة يوتل سات وقف بث القناة بصورة مفاجئة.

وقال محمد ثريا نائب مدير عام القناة لوكالة فرانس برس، ابلغنا مساء امس (الاثنين) من شركة نورسات في البحرين (الشركة الوسيطة) بقرار مجلس البث الفرنسي وشركة يوتلسات الفرنسية وقف بث قناة الأقصى بعد 48 ساعة.

وأضاف: ابلغونا أن السبب وراء اتخاذ قرار وقف بث قناة الأقصى هو التحريض على الكراهية من دون اية تفاصيل شارحة، متابعا: طلبنا منحنا يوما واحدا حتى الجمعة كي يتسنى لنا الاتصال بمحامين وحوقوقيين دوليين لمتابعة القرار ومحاولة ابطاله حيث تنتهى مهلتهم لنا مساء الخميس.

وأشار إلى أن وقف بث قناة الأقصى على القمر يوتلسات يعني فقداننا 70 بالمئة من الجمهور، خصوصا أن بثنا على القمر عربسات يغطي فقط 30 بالمائة من المشاهدين.

واعتبر ثريا أن القرار جائر وجاء بضغط من اللوبي الصهيوني على الادارة الامريكية للضغط على فرنسا وشركة يوتلسات.

ومن جهته اعتبر يوسف المنسي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الحكومة الفلسطينية المقالة التابعة لحركة حماس أن قرار وقف بوقف بث القناة ليس له أي مبرر قانوني أو أخلاقي ويأتي استجابة للضغوط الصهيونية والأمريكية الهادفة لتقييد الحريات الاعلامية وطمس الحقائق.

واضاف إن القرار لا يكتسب أية صفة أو مبرر قانوني ولا يستند لقانون البث الفضائي وقوانين الحريات العامة وقوانين الاتصالات الدولية.

ودعا المنسي، وهو عضو بارز في حركة حماس، وزراء الاتصالات والاعلام العرب لاتخاذ موقف حاسم ازاء هذا القرار واتخاذ خطوات تكفل حرية عمل المؤسسات الاعلامية العربية ووقف الانتهاك المتكرر للسيادة الاعلامية العربية، مشددا على الضغط باتجاه الغاء القرار.

ولقناة الأقصى مكاتب في ست دول عربية هي مصر والاردن واليمن ولبنان وفلسطين وسوريا، اضافة إلى مكتب في تركيا. ويعمل في القناة الفضائية الاسلامية التوجه 400 موظف، بحسب ثريا.

وخلال الحرب نهاية 2008 وبداية 2009 شن الطيران الحربي الإسرائيلي غارات عدة استهدفت مقرات القناة في غزة، ما أدى إلى تدميرها كليا.
ــــــــــــــــــــــــ
القدس العربي / وكالات