الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

إسماعيل هنية يجدد دعم حكومته لكافة جهود المصالحة

جدد رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية, دعم حكومته لكافة الجهود الهادفة إلى تحقيق المصالحة الوطنية على أسس صحيحة تقوم على الشراكة السياسية، وتنظيم الحياة الديمقراطية في الساحة الفلسطينية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد, الأحد 11/7/2010، بمقر رئاسة الوزراء بمدينة غزة, عقب اجتماعه بوفد الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة رجل الأعمال منيب المصري، والذي ضم أيضاً الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي، وهاني المصري، وحنا ناصر.

وقال هنية:” لقد تباحثنا اليوم حول تيسير السبل لإنجاح المصالحة الوطنية، وإنهاء الانقسام الفلسطيني كي يكون شعبنا صفاً واحداً أمام التحديات والمخططات الصهيونية التي تهدف إلى تصفية قضيتنا الفلسطينية والمشروع الوطني”.

وأضاف:” إن الواجب يقتضي أن نستقبل بعضنا البعض كي نستمع إلى آراء الأطراف المختلفة، متجاوزين حاجز الانقسام الفلسطيني، ونأمل بعدها أن تتم المصالحة لنكون سوية على أرض الضفة الغربية، ومدينة القدس كعاصمة للدولة الفلسطينية”.

يذكر أن وقد الشخصيات المستقلة حضر إلى قطاع غزة قبل يومين لإجراء مباحثات مع حركة حماس والحكومة الفلسطينية بغزة، وذلك بعد جولة في القاهرة ودمشق لإيجاد مخرج للتوقيع على ورقة المصالحة الفلسطينية وإجراء مصالحة حقيقية.

غزة – فلسطين الآن