السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

بعد الصراصير والمسامير..ابحث عن “البرص” في رغيف العيش

في الوقت الذي تفخر فيه حكومة الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء بتحسن مستوى المعيشة لدي الفقراء المصريين، دخلت سيدة مصرية في حالة إعياء شديدة بسبب أكل رغيف خبز اكتشفت أن به “برصا “ميتا.

ونقلت صحيفة “الجمهورية” وهي من الصحف القومية عن المواطن محمد ربيع أن زوجته وجدت برصا ميتا داخل الرغيف الذي أكلته، وهو ما أدى إلى إصابتها بالتهاب معوي وفقدان شهية منذ شهرين. ورغم اتخاذه كافة الاجراءات القانونية ضد المخبز لكن المخبز لايزال يعمل حتي اليوم.

يقول محمد ربيع عبدالفتاح – عامل بسوق العبور – ان زوجته اعتادت شراء الخبز المدعم من الكشك الخاص بمخبز المحلية السادسة التابع لمدينة العبور لأن الرغيف بخمسة قروش ويناسب دخلهم البسيط.

وفي أحد الأيام اشترت الخبز وبدأت تتناول وجبة الغذاء مع أولادها الثلاثة، وأكملت نصف رغيف.. وعندما بدأت في تناول النصف الثاني وجدت جسما صلبا لتجد النصف العلوي لبرص وسط العجين، لتدخل الزوجة في نوبة قيء شديدة حتي أصيبت بالاعياء ونقلت للمستشفي.

قام الزوج بتحرير محضر بالواقعة برقم 3877 لسنة 2010 اداري. وتم تحريز الرغيف وتشميعه وتحويل المحضر لنيابة العبور التي حولت الزوجة لمستشفي الخانكة الذي أصدر تقريرا طبيا يؤكد اصابتها بالتهاب معوي شديد.

انتظر محمد اغلاق أو تشميع هذا المخبز. لكن لم يحدث شيء ولايزال المخبز ينتج خبزا لا يعلم بحالته إلا الله. ويقول : لقد رضينا بالخبز المدعم بحجمه الصغير وحالته السيئة. ولكن مع وصول الاهمال لهذه الدرجة نطالب باتخاذ اجراء حاسم..

ويضيف محمد بان حالة زوجته الصحية والنفسية سيئة منذ أن أكملت الرغيف بالبرص. كما ان أولاده يرفضون أكل الخبز المدعم ليضطر لشراء الخبز السياحي الذي يصل سعر الرغيف منه خمسة وعشرين قرشا. ومرتبه لايمكنه تحمل ذلك مؤكدا أنه لا يثق في هذا الخبز أيضا!!