السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

إسماعيل يحذر من التطبيق المفاجئ لقرار الغلق المبكر للمحال التجارية

“لا شك أنَّ هذا القرار سيعمل على توفير استهلاك الطاقة، ولكن لا بد أن يتم تعويد الشعب عليه ولا يباغت به دون أي دراسة”، هكذا علق النائب الدكتور حمدي إسماعيل ( على إعلان مسئولين رسميين بمجلس الوزراء عن بدء الحكومة دراسة مشروع قرار يقضي بغلق المحال التجارية مبكرًا، بهدف توفير استهلاك الطاقة.

كانت وزارة الكهرباء والطاقة، وصفت وفق الدكتور أكثم أبو العلا المتحدث باسمها، المشروع بأنه “جدير بالفحص والدراسة”، موضحًا أنه مُطَبَّق في جميع دول العالم باستثناء مصر، وهو ما يؤدي إلى ارتفاع معدلات استهلاك الكهرباء بها وفق تأكيده.

وفي محاولة لطمأنة الرأي العام كشف “أبو العلا”، في تصريحات لـه عن أن المشروع يستثني محال المواد الغذائية والبقالة والمطاعم والمقاهي والصيدليات، ويقتصر على محلات الملابس الجاهزة والأحذية وكافة الأنشطة البعيدة عن الأطعمة والمواد الغذائية والأدوية التي تتطلب حاجة المواطنين إليها طوال اليوم.

وقال النائب- في تصريحٍ لـ(برلمان دوت كوم): “هذا الأمر مطبق في معظم دول الاتحاد الأوربي وتركيا وله آثار إيجابية للغاية، ولا بد من دراسته وإعلام الشعب المصري بتفاصيله حتى يتعود عليه دون أي مباغتة من الحكومة”.

وأضاف عضو الكتلة: “أنا على مستواي الشخصي أرحب به وأدعو الحكومة لتفعيله بشكل جيد بما لا يؤثر على مصالح المواطنين وحياتهم”.