الأحد , 19 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

د. إبراهيم الجعفري يحذر من التلاعب بمناهج التعليم

ورفض الدكتور/ إبراهيم الجعفري نائب الدائرة الثالثةوعضو الكتلة البرلمانية للإخوان بالإسماعيلية وأستاذ المناهج بكلية التربية بجامعة الزقازيق ، تدمير التعليم في مصر بحذف 20% من المناهج.

وأوضح أن الخطوة الحكومية تهدف إلى تسطيح المعلومات لدى الطلاب، مطالبًا بزيادة حجم المقررات الدراسية على أن تتسم بالعمق والتحليل، والاهتمام بالجوانب العملية والتقنية وعدم تغيبهما عن التعليم المصري، مشدِّدًا على أن ما يجري مخطط غربي تدريجي مفروض على الوزارة والحكومة من جهات داخلية مسئولة بالدولة، وجهات أخرى خارجية يتصدرها الأجندة الصهيونية؛ لإضعاف أصالة المناهج، وإلغاء دراسة اللغة العربية والتاريخ والدراسات الاجتماعية؛ لتجفيف المنابع.

وحذَّر الحكومة من تدمير المجتمع والتعليم والوطن بالاستجابة للأجندة الغربية السخيفة والضغوطات والقرارات الغربية المفروضة عليها المرتبطة ارتباطًا وثيقًا بمقابل المعونة الأمريكية؛ حيث يساوم الغرب الحكومة المصرية بقطع المعونة والمصالح والاتصالات المختلفة معها إذا لم تنفذ أجندتها، مطالبًا الحكومة بالتصالح مع الشعب والاعتماد على قُوتِهِ وإمكانياته في مواجهة الغرب ومخططاته حيال مصر وآلامه العربية والإسلامية.