الخميس , 23 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

كوكب المشترى يقترب من الأرض ويمكن رؤيته بالعين المجردة

أكد الدكتور صلاح محمد محمود “رئيس المركز القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية” قدرة سكان الأرض على رؤية كوكب المشترى مساء الثلاثاء، بالعين المجردة، حيث سيكون فى أقرب نقطة لكوكب الأرض، موضحا عدم وجود أى تأثير لهذا القرب الذى يحدث كل 13 عاما مع دورتهما حول الشمس.

وقال الدكتور صلاح، “سنستطيع رؤية الكوكب كنقطة فى السماء ظاهرة بعد العشاء فى الاتجاه الجنوب الشرقى وسيستمر الكوكب ظاهرا لفترة حتى يبتعد عن الأرض، ولن يكون هناك أى تأثير سلبى لهذه الظاهرة”.

من جانبه، أوضح راميندر سينغ، عالم الفلك بمركز ماكميلان فانكوفر فى كولومبيا، أن المشترى سيكون على خط واحد بين الأرض على بعد حوالى 592 مليون كم وهو أقرب مسافة بينه وبين الأرض منذ 1951 وسيستمر قرابة 4 أشهر حتى يعود إلى بعده الأصلى، وتوقع أن تتكرر هذه المسافة عام 2022 .

وشرح عالم الفلك خلال التقرير الذى نشره موقع ناشيونال جيوجرافيك- أمس– أن المشترى سيشرق مع غروب الشمس على الأرض وستختفى رؤيته مع شروق الشمس، وأضاف، “كما سيقترب كوكب أورانوس أكبر 4 كواكب فى المجموعة الشمسية من المشترى وسيظهر فى السماء بلون أزرق خافت.

وأكد سينغ أنها فرصة رائعة للحصول على صور أقرب للغلاف الجوى للكوكب الغازى العملاق.

واعتبر جيزا ادلر– عالم الفلك بالقبة السماوية فى شيكاغو– أن النظر من خلال التليسكوب سيمكن علماء الفلك من رصد أعاصير حمراء والتى ستظهر على شكل سحابة أو بقعة كبرى.