الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

بالمخالفة دعاية مرشحي الوطني تلطخ جدران المؤسسات الحكومية

في الوقت الذي يختطف أنصار مؤيدي مرشحي إخوان الإسماعيلية من منازلهم وتلفق لهم القضايا بتهمة مخالفة قرارات اللجنة العليا للإنتخابات ، نجد على النقيض من ذلك صور ودعاية الوطني تلطخ الشوارع والميادين وجداران المؤسسات العامة  .

فبالمخلفة للقانون واصل مرشحو الحزب الوطنى بالإسماعيلية دعايتهم الانتخابية وألصقت الصور واللافتات بالشوارع والميادين العامة وعلى جدران المؤسسات الحكومية ،كما استخدموا مناصبهم التنفيذية للتروج لأنفسهم بل وإجبار مرؤسيهم على الدعاية لهم فضلاً عن تسخير امكانيات تلك المؤسسات العامة لصالحهم .

بل وعقدوا المؤتمرات واستخدموا المساجد والسيارات التي تحمل مكبرات الصوت تجوب شوارع قرى ومدن المحافظة من أجل الدعاية لمرشحي الجزب الوطني ، نجد كل التسهيلات الحكومية والأمنية تقدم لهم ، كما أن اللجنة العليا للانتخابات لا ترى أو تسمع شيئاً عن ذلك !!

وعلى النقيض نجد التضيق على كل المرشحين المستقلين وخاصة مرشحي الإخوان فتارة التحرشات الأمنية وتارة أرهاب والمناصرين ووصل الأمر بتلفيق التهم والتهديد بتلفيق تهم المخدرات وغيرها لهم.