الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

قطر تحقق أول فوز فى تاريخها على مصر 2-1 ودياً

نجح المنتخب القطرى فى استغلال عاملى الأرض والجمهور وحقق فوزاً غالياً على نظيره المصرى بهدفين مقابل هدف فى المباراة الودية التى جمعت الفريقين اليوم باستاد خليفة الدولى بالدوحة.

سجل هدفى المنتخب القطرى سبيستيان سوريا ووائل جمعة “هدف عكسى” فى الدقيقتين 21 و43 من الشوط الأول، فيما أحرز وليد سليمان هدف مصر الوحيد فى الدقيقة 83 من الشوط الثانى.

الشوط الأول
دخل الفريقان فى أجواء المباراة سريعا، وفى الدقيقة 4 من عمر المباراة كاد محمد أبو تريكة، صانع ألعاب المنتخب الوطنى، من هز الشباك القطرية عندما وجه كرة بوش قدمه الخارجى، لكن الحارس القطرى قاسم برهان ينقذها وتمر خارج الملعب.

فى الدقيقة 6 يكرر أبو تريكة نفس اللعبة ويسدد كرة بوجه القدم أيضا فى اتجاه مرمى قطر، إلا أنها تمر خارج الملعب.

يواصل المنتخب الوطنى سيطرته على مجريات اللقاء ويسدد إسلام عوض، لاعب الوسط، تسديدة قوية فى الدقيقة 10 تمر فوق عارضة المرمى القطرى.

وسط الهيمنة المصرية على اللقاء، وفى الدقيقة 21 ينجح سيبستيان سوريا مهاجم المنتخب القطرى فى إدراك هدف التقدم للعنابى مستغلا كرة عرضية من هجمة مرتدة من ناحية اليمين من محمد عبد الرب ليضعها بسهولة فى مرمى عبد الواحد السيد.

رغم الهدف، تستمر الصحوة المصرية وفى الدقيقة 23 كاد جدو أن يحرز هدف التعادل عندما تسلم كرة داخل منطقة الجزاء القطرية وسددها خارج المرمى.

فى الدقيقة 28 كاد أحمد دويدار ليبرو المنتخب الوطنى أن يتسبب فى هدف ثان بمرمى عبد الواحد السيد عندما أخطأ التعامل مع إحدى الكرات الطولية داخل منطقة الجزاء ليتدخل سيبستيان سوريا ويضعها بجوار القائم الأيسر.

يواصل الفريق محاولاته لإدراك التعادل، لكن الدفاع القطرى بقيادة بلال محمد يفسد جميع الهجمات برجولة فى ظل عدم وجود مهاجم مصرى صريح واستسلام محمد أبو تريكة للرقابة.

يدفع الجهاز الفنى للمنتخب بشريف عبد الفضيل بدلا من إسلام عوض ويتم إجراء بعض التغييرات فى الملعب بصفوف الفريق المصرى، ولكن يخطئ وائل جمعة ويحرز هدفا بمرماه فى الدقيقة 43 عندما خرج عبد الواحد السيد بدون داعى ليتقدم العنابى بهدفين نظيفين.

يتغاضى الحكم العمانى عن احتساب ركلة جزاء للمنتخب المصرى لتعرض أحمد عيد عبد الملك للدفع داخل منطة الجزاء.

الشوط الثانى
مع بداية الشوط الثانى وفى الدقيقة 50 تحديدا يجرى حسن شحاتة التغيير الثانى بخروج أحمد دويدار ودخول وليد سليمان صانع الألعاب بديلا له.

وفى الدقيقة 55 يضيع محمد أبو تريكة هدفا مؤكدا لمصر عندما سدد كرة قوية فى مرمى قطر من داخل منطقة الجزاء إلا أن الحارس قاسم برهان يتصدى لها ببراعة.

فى المقابل، يهدر المنتخب القطرى فرصة محققة من لاعبه محمد السيد لإحراز هدف العنابى الثالث، من هجمة مرتدة جديدة يتصدى لها عبد الواحد السيد.

فى الدقيقة 62 يجرى المنتخب القطرى أولى تغييراته بخروج جاد الله المرى ودخول محمد كاسولا بدلا منه، فيما يجرى شحاتة التغيير الثالث بخروج محمد ناجى جدو ونزول أحمد حسن مكى على حسابه.

كاد أحمد حسن مكى أن يحرز أول أهدف الفراعنة خلال اللقاء فى الدقيقة 67 من كرة عرضية داخل منطقة الجزاء ليضعها بسهولة فى يد قاسم برهان.

فى الدقيقة 71 يجرى المنتخب المصرى التغيير الرابع بنزول عمرو السولية على حساب إبراهيم صلاح فى محاولة من شحاتة للسيطرة على وسط الملعب بعدما نجح العنابى فى السيطرة عليه وشن أكثر من هجمة على مرمى عبد الواحد السيد.

تحمل الدقيقة 74 الفرحة الأولى للفراعنة بأقدام وليد سليمان الذى تلقى كرة حريرية من أحمد عيد عبد الملك داخل منطقة الجزاء ليضعها بيسراه فى مرمى العنابى.

فى الدقيقة 83 يشهر حكم اللقاء العمانى عبد الله الحراصى البطاقة الحمراء فى وجه الثنائى أحمد فتحى من المنتخب المصرى وسيزار من المنتخب القطرى بعدما اشتبكا باليد بعد كرة مشتركة بينهما.

تفشل محاولات المنتخب المصرى فى الوصول لمرمى المنتخب القطرى فى الدقائق المتبقية من عمر اللقاء، لتنتهى المباراة بفوز العنابى بهدفين مقابل هدف، وهو الفوز الأول لقطر على مصر فى تاريخ مواجهاتهما.