السبت , 18 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

إنترميلان يهزم مازيمبي بثلاثية ويتوج بكأس العالم للأندية

اغتال انتر ميلان الايطالى أحلام مازيمبى الكونغولى وافريقيا وفازعليه بثلاثة اهداف نظيفة فى المباراة النهائية لبطولة كأس العالم للأندية في كرة القدم التى اقيمت بابوظبى فى الامارات، وأحرز المهاجم المقدوني جوران بانديف هدف التقدم لانترناسيونالي بطل اوروبا في الدقيقة 13 واضاف المهاجم الكاميروني صمويل ايتوو الهدف الثاني بعد أربع دقائق وسجل جوناثان بيابياني الهدف الثالث في الدقيقة 85.

وحصل ايتو على جائزة افضل لاعب فى البطولة ، تقدم الانتر بثلاثة اهداف نظيفة احرز منهما هدفين فى الشوط الاول والثالث فى الشوط الثانى وسعى الانتر إلى تأكيد التفوق الأوروبي في الأعوام الماضية بينما اكتفى مازيمبي الكونغولي بالمركز الثانى فى انجاز تاريخي لإفريقيا.

وكان مازيمبي قدم عرضين جيدين حيث أخرج باتشوكا المكسيكي بنتيجة 1-0 في ربع النهائي، ثم فجر مفاجأة في نصف النهائي بتغلبه ببراعة 2-0 على إنترناسيونال البرازيلى بطل 2006 والذي كان مرشحاً لبلوغ النهائي على الأقل.

بينما نجح إنترميلان فى ابقاء الكأس في خزائن الفرق الأوروبية وفرض أفضليتها على نظيراتها الأمريكية الجنوبية التي فقد ممثلها فرصة بلوغ النهائي للمرة الأولى منذ انطلاق البطولة بحلتها الجديدة عام 2000.

وقد احتكرت الفرق البرازيلية اللقب في الدورات الثلاث الأولى عبر كورينثيانز وساو باولو وإنترناسيونال أعوام 2000 و2005 و2006 على التوالي، ثم انتزعت الفرق الأوروبية المبادرة وتوجت في النسخ اللاحقة عبر ميلان ومانشستر يونايتد الإنكليزي وبرشلونة الإسباني أعوام 2007 و2008 و2009.

ونجح إنتر ميلان في إسعاد جماهيره التي تعاني من خيبة أمل لتعثر الفريق في الدوري الإيطالي هذا الموسم ، وتوج باللقب في أولى مشاركاته بمونديال الأندية الذي يقام في أبوظبي للعام الثاني على التوالي قبل أن يعود إلى اليابان مجددا في 2011 .

وتبخرت أحلام مازيمبي في الفوز باللقب واكتفى بالإنجاز الذي حققه ، حيث أنه أول فريق من خارج أوروبا وأمريكا الجنوبية يصل إلى الدور النهائي للبطولة وجاء التتويج باللقب ليخفف الضغوط الواقعة على كاهل الأسباني رافاييل بينيتيز المدير الفني لإنتر ميلان ويعزز فرصته في البقاء بالمنصب بعد أن كان على وشك الرحيل لتذبذب نتائج الفريق في الدوري الإيطالي هذا الموسم.

وضم إنتر ميلان لقب مونديال الأندية إلى أربعة ألقاب أحرزها خلال عام 2010 حيث توج بثنائية الدوري والكأس الإيطالية وفاز بكأس السوبر الإيطالية وكذلك لقب دوري أبطال أوروبا وكانت المشاركة في مونديال الأندية هي الثانية على التوالي لمازيمبي الذي خسر في الدور ربع النهائي في بطولة العام الماضي ثم خسر في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس.