الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

أكشاك الكهرباء قنابل موقوتة بمناطق الإسماعيلية

برغم الحوادث المتكررة والتي تسببت بها أكشاك الكهرباء تجاهلت محافظة الإسماعيلية و إدارة كهرباء أبو عطوة استغاثة أهالى المنطقة لنقل محول الكهرباء الذى يقع وسط المساكن بل وفى حيز منزل المواطن فرج ياسين شحات ما يهدد بوقوع الكارثة .

قال فرج ياسين “صاحب المنزل الذى يقع فيه المحول” : منذ ثلاث سنوات و أنا أبحث عن حل للمشكلة فلم أجد ذهبت لإدارة كهرباء أبو عطوة و بعدها قابلت اللواء عبد الجليل الفخرانى محافظ الإسماعيلية أحالنى إلى الكهرباء مرة أخرى دون فائدة !!

وتضيف أم محمد “زوجة فرج” باكيةً : زوجنا ابنى محمد و نريد أن نبنى له شقه فى الدور الثانى بدلاً من تكدسنا نحن و عياله فى غرفتين و صالة لكن المحول وقف حائلاً أمامنا ، وأضافت شقيقتها أم عصام : عندما يقترب أحفاد شقيقتى من المحول تصرخ وتبعدهم وتمنعهم من اللعب ، و أكدت أن فصل الشتاء يعتبر كله خطورة حيث تسقط الامطار على المحول فينتقل التيار الكهربائى لجدران المنزل ما عرض أهل المنزل للصعق الكهربى و استنكرت الوضع قائلة (هم قاعدين فى ملكهم و لا يستطيعون الانتفاع به).

و انتقد المواطن “سيد الطيرى” تجاهل المحافظ و إدارة الكهرباء لطلب المواطنين و قال : ستنقل الكهرباء المحول بعد أن تحدث المصيبة و يموت عيل من العيال و أوضح الطيرى أن صاحب المنزل عرض دفع تكاليف و مصروفات نقل المحول و لم يتحرك أحد.