الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

فشل توريد المكرونة التموينية يهدد بارتفاع أسعار الأرز

أصدرت وزارة التضامن الاجتماعى تعليمات جديدة للمديريات التموينية الاثنين باستمرار صرف حصص الأرز كاملة للمستفيدين من البطاقات التموينية خلال شهر يناير 2011 بعد أن كان مقررًا استبدال نصف الحصة بالمكرونة مع بداية العام لارتفاع الاسعار المقدمة من الشركات مما يهدد بارتفاعات جديدة للارز.

وكانت لجنة البت بوزارة التضامن الاجتماعي أجلت إعلان الشركات والمصانع الفائزة بمناقصة توريد المكرونة اعتراضا على الأسعار المرتفعة المقدمة التي تتراوح بين‏ 3950‏ و‏4650‏ جنيها للطن‏، وهي
أسعار من شأنها رفع تكلفة الدعم إلى حدود فلكية،وطالبت اللجنة أصحاب المصانع بتخفيض الأسعار المرتفعة للبت في المناقصة‏.

وكشف مصدر حكومى أن الحكومة حائرة الآن ما بين إلغاء المناقصة والعودة مرة أخرى إلى الأرز لتوفير الحصص، وفى هذه الحالة ستعاود أسعار الأرز الارتفاع مرة أخرى، مشيرًا إلى أنه بعد قرار وزارة التضامن تسليم كامل حصة الأرز للمستفيدين من البطاقات التموينية، البالغ عددهم نحو ٦٤ مليون مواطن، فإن هيئة السلع مطالبة بطرح مناقصة جديدة للأرز خلال الفترة الحالية لتوفير حصة شهر يناير البالغة نحو ٨٤ ألف طن، لافتا إلى أن الهيئة وفرت ٤٢ ألف طن أرز فقط من خلال المناقصة التى أجريت نهاية الأسبوع الماضى وكان مقررا توريد بقية الحصة من المكرونة.

ولجأت الحكومة إلي طرح مناقصات المكرونة كإجراء وقائي لمواجهة ارتفاع أسعار الأرز في الأسواق وصرف نصف الحصة المخصصة للمستفيدين من السلع التموينية مكرونة بجانب الأرز‏.‏

وطبقا لبيانات وزارة التجارة فإن أسعار توريد الأرز التمويني في آخر مناقصة تتراوح بين‏2920‏ جنيها و‏3200‏ جنيه‏,‏ وفي حالة ترسية المكرونة بالأسعار الحالية فإن الدولة ستدفع دعما يقترب من‏300‏ قرش للكيلو‏،‏ في مقابل تحمل‏150‏ قرشا في دعم كيلو الأرز‏.