الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

مصر تحرز لقب أول بطوله حوض النيل بثلاثية في اوغندا.

حقق المنتخب المصري لقب دورة حوض النيل الودية بالفوز على اوغندا في اللقاء النهائي 3-1.

وسجل السيد حمدي الهدفين الاول والثاني للفراعنة حيث كان الاول قبل سبع دقائق من نهاية الشوط الاول بينما جاء الثاني قبل عشرين دقيقة من النهاية.

وأضاف محمد ناجي (جدو) الهدف الثالث ليختتم الثلاثية قبل تسع دقائق من نهاية اللقاء، الا أن مانويا ايرك قلص الفارق إلى هدفين من ركلة جزاء قبل النهاية بست دقائق.

ووصل حمدي إلى خمسة اهداف في البطولة تصدر بها قائمة الهدافين بواقع هدف في كلاً من: تنزانيا وبوروندي وكينيا وثنائية في اوغندا.

ولم يجد المنتخب المصري ومدربه حسن شحاتة الصعوبة التي وجدوها امام اوغندا في اللقاء الأول.

وكانت الكونغو الديمقراطية فازت بالمركز الثالث في حوض النيل بينما حصلت كينيا على الترتيب الرابع.

ملخص الشوط الاول

بدأ الفريق المصري المباراة باحثاً عن تسجيل هدف مبكر من أجل ضمان الفوز باللقب الودي.

ولعب احمد بلال رأسية ذهبت عالية فوق عارضة حارس مرمى المنتخب الاوغندي في أول هجوم صريح على مرمى الضيوف.

ونجح التكتل الدفاعي للمنتخب الاوغندي في تقليص خطورة الفراعنة خلال الدقائق الاولى من عمر الشوط الأول.

وسدد ابراهيم لاعب وسط المنتخب الاوغندي ركلة حرة ارتطمت بالحائظ المصري وخرجت لركلة ركنية.

وقام احمد سمير فرج بالمراوغة من على الطرف الايسر ولعب عرضية شتتها الدفاع لتصل لشيكابالا الذي يسددها عالية.

وسدد شيكابالا من مسافة بعيدة صاروخ جميل كادت أن ترتطم بالعارضة في أفضل كرات الشوط الأول.

ورد باتريك ادياما من الفريق الاوغندي بعد تلقيه تمريرة بالخطأ قادمة من خط الوسط المصري لكن عبد الواحد السيد كان بالمرصاد.

وقطع شيكابالا الكرة من دفاعات اوغندا ومرر لابو تريكة الذي لعبها سريعة لاحمد بلال ليحتسب الحكم تسلل غير صحيح.

ونال شيكابالا بطاقة صفراء للاعتراض على حكم الراية بينما حصل حسام غالي على آخر للخشونة في التداخل مع أحد لاعبي اوغندا.

ونجح السيد حمدي في تسجيل الهدف الاول للفراعنة بعد تلقيه عرضية رائعة من احمد سمير فرج قبل سبع دقائق من نهاية الشوط الاول.

ووصل حمدي بهدفه إلى اربعة اهداف متقدما على احمد بلال صاحب الثلاثة اهداف ليتصدر هدافي الدورة.

وكادت اوغندا أن تتعادل بعد تداخل من احمد فتحي جعل الكرة ترتطم بالقائم قبل أن يمسك بها وحيد.

ملخص الشوط الثاني

ومع مطلع الشوط الثاني أدخل حسن شحاتة لاعب الوسط حسني عبد ربه بدلاً من احمد فتحي.

وبعد سلسلة من التمريرات على حدود منطقة الجزاء وادخلها ارسل عبد ربه تسديدة صاروخية مرت بجوار قائم المنتخب الضيف.

ودخل محمد ناجي (جدو) بدلاً من بلال مع مرور العشر دقائق الاولى من الشوط الثاني، ثم تبعه محمد ابو تريكة ليدخل بدلاً منه وليد سليمان وشيكابالا لنرى احمد علي.

ثم نال وليد سليمان بطاقة صفراء جديدة بالتدخل على لاعب اوغندا.

وسجل سيد حمدي الهدف الثاني بعد تلقيه عرضية جدو ليصل لهدفه الخامس ويضمن لقب الهداف وتضمن مصر اللقب.

ومرر وليد سليمان لجدو الذي اخترق على حدود منطقة الجزاء الاوغندية الا أن الحارس انقذ الكرة ببراعة تحسب له.

ثم بعد ركلة ركنية على حدود خط مرمى اوغندا سدد جدو في شباك اوغندا لتصبح النتيجة 3-0.

الا ان مانويا ايريك قلص الفارق لهدفين قبل النهاية بست دقائق بعد حصول الضيوف على ركلة جزاء اثر عرقلة غالي لمدافع اوغندا.

وفي النهاية دخل محمد صبحي بدلاً من عبد الواحد السيد ليمنحه فرصة الظهور.

على الجانب الآخر لم يقدم المنتخب الاوغندي ما يثبت رغبته في تحقيق اللقب الودي لحوض النيل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*