الإثنين , 20 نوفمبر 2017
أخر الأخبار

د/القرضاوي : التظاهر السلمي من الاسلام واستخدام القوة ضده حرام

أكد العلامة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن التظاهر السلمي من الطرق التي شرعها الاسلام لتعبير عن الرئ وأن العنف الذي تمارسه الأجهزة الأمنية العربية ضد المتظاهرين وما ينتج عنه من إيذاءٍ بدني هو حرام شرعًا.

وأشار إلى أن تعامل أفراد الأمن مع المظاهرات السلمية بشكلٍ يضرُّ بالمواطنين وقد يودي بحياتهم ويسفك دماؤهم هو حرام شرعًا مصداقًا لقول الرسول صلي الله عليه وسلم: “الْمُسْلِمُ أَخُو الْمُسْلِمِ لاَ يَظْلِمُهُ وَلاَ يَخْذُلُهُ وَلاَ يَحْقِرُهُ التَّقْوَى هَاهُنَا- وَيُشِيرُ إِلَى صَدْرِهِ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ- بِحَسْبِ امْرِئٍ مِن الشَّرِّ أَنْ يَحْقِرَ أَخَاهُ الْمُسْلِمَ، كُلُّ الْمُسْلِمِ عَلَى الْمُسْلِمِ حَرَامٌ دَمُهُ وَمَالُهُ وَعِرْضُهُ”.

وأوضح- خلال خطبة الجمعة من الدوحة أمس – أن طاعة أفراد الأمن لقياداتهم وتنفيذ تعليماتهم بالتعرض للمتظاهرين بالإيذاء الذي يمكن أن يصل إلى القتل كما حدث في تونس وغيرها هو حرام أيضًا، مصداقًا لقول الرسول: “لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق”، ونصح أفراد الأمن بعدم تغليب طاعة مرءوسيهم على تنفيذ أوامر الله ورسوله بحفظ دم إخوانهم المتظاهرين، مثمنًا الانتفاضة الشعبية ضد حكم الطاغية في تونس.

ودعا القرضاوي الشعب التونسي إلى مواصلة ثورته المباركة حتى تتم الإطاحة بكافة رموز النظام السابق الذي يسعى للسيطرة على مقاليد الأمور في البلاد.

وكان قد دعا الدكتور القرضاوي شباب المسلمين والعرب للمحافظة على حياتهم لانهم احق الناس بهذه الحياة مؤكدً أن أولى الناس بالحرق هم الظالمين الذين أذاقوا شعوبهم الذلة والعار .

أخوان اون لاين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*